صحافة المواطن

أشياء لا يجب أن تقوليها لطفلك

فى كثير من اﻷوقات وتحت الضغط النفسى والعصبى يضطرنا أبنائنا لقول بعض الكلمات التى تكون لها أثرها السلبى، بل السلبى جداً عليهم:-

  • «أنت عامل زى أخوك بالظبط ليه، متكونش زى أخوك الصغير» أو «أنت زى باباك ليه، متكونش زى أخوك أو صاحبك».. من أشهر الجمل التى ترددها معظم الأمهات لأبنائها لهااثر سلبى فى نفسية اﻷطفال

لا تجعلى صورة والده أو اﻷخ الآخر تهتز فى نظره، وتولد مشاعر غير مرغوب فيها بداخله، كما أنها لا تجدى نفعاً معه، بل ستزيد من عناده وغضبة .

«أنت فاشل!!! كل اللى بتعمله غلط».. جملة تنمى لدى أطفالك السلبية واللامبالاة، كما تفقده القدرة على ثقته بنفسه.

«أنا تعبت منك!! أو أنا زهقت منك».. بالتأكيد رددتها الكثير من اﻷمهات، وهذه الجمل سلبية التأثير، وتلقى دائماً لجرح الشخص الذى أمامك، وبالفعل يكون لها أثر سىء جداً فى نفسية اﻷطفال، فيتولد لديهم الإحساس بأنهم غير مرغوب فيهم.

«سيبونى لوحدى، أنا مشغولة الآن».. جمل سلبية وكثيراً ما نرددها ونحن لا نعلم تأثيرها، فمرة تلو اﻷخرى سيكف الطفل عن التحدث إليكِ، وذلك لشعوره بالرفض الدائم من ناحيتك، وهنا ستتسع الفجوة بينكم، فتجنبى هذه المقولات.

«لا تبكى، لا يوجد سبب للبكاء، أنت راجل والرجل لا يبكى».. كلها جمل تجبر الطفل على إخفاء مشاعره، فمن العادى جداً أن يتأثر الطفل ﻷى سبب، سواء مقنع أو غير مقنع بالنسبة لكِ، دعيه يعبر عن مشاعره، وبدلاً من أن تشعريه بالسلبية والسخرية وعدم الاهتمام لمشاعره، تحدثى إليه وتفهمى أسباب غضبه أو بكائه.

«متبكيش بدون سبب و الا هضربك وابكيك بجد !!».. لغة التهديد.. «لو عملت كده هعملك …»، دائماً ما تكون هذه اللغة ناتجة عن مدى الإحباط الذى يشعر به الآباء، ولن تجدى رد الفعل الذى تريده حتى بعد التهديد، لذلك تمالكى أعصابك، وحاولى الخروج بطفلك من الموقف، أو اللجوء إلى «ركن العقاب – الوقت المستقطع»، أهم شىء هو الحفاظ على هدوء الأعصاب.

مختارة من صفحة الدكتور/ وائل احمد

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق