شئون عربية

أم اوكرانية تحفر نفقا طولة 35 قدماً بمفردها لتهربب ابنها من السجن

كتب/حسن ابوكباش

قامت الشرطة الأوكرانية بالقاء القبض على سيده تبلغ من العمر 51 عاما بتهمة
محاولتها تهريب ابنها المعتقل فى سجن أوكرانيا بحكم بالحبس مدى الحياة، بتهمة القتل، وذلك من خلال حفر نفق تحت أسوار السجن قامت بحفره بمفردها، ونقل أطنان من التربة والحطام فى عدة أسابيع.

ذكرت صحيفة ديلي ميل البريطانية، أن سيدة تبلغ من العمر 51 عاما، قامت بحفر نفق تحت أسوار السجن بمفردها بعمق 10 أقدام وطول أكثر من 35 قدما فى محاولة لتهريب ابنها المسجون لاتهامهة بجريمة قتل.

ومن جانبها، ألقت السلطات الأوكرانية القبض على السيدة، والتى تبين أنها استأجرت منزلا بالقرب من السجن فى أوكرانيا بمنطقة زابوريزهيا الجنوبية، حيث يقضى ابنها عقوبة السجن مدى الحياة بتهمة القتل .

وقامت السيدة باستخدام أدوات يدوية “جاروف ومعول” بحفر نفق بعمق 10 أقدام لمسافة 35 قدمًا تحت الأرض فى حقل قريب من أسوار السجن، وحولت ثلاثة أطنان من التربة ونقلتها بعيدا عن منطقة الحفر بالقرب من مرآب مهجور.

وعلى مدى 3 أسابيع متواصلة حفرت السيدة ليلا فقط وكانت تبقى بالمنزل طوال النهار، وتصل إلى موقع الحفر مستخدمة دراجة كهربائية بموتور صامت، حتى لا تجذب الانتباه، وتم إلقاء القبض عليها أثناء وجودها فى النفق.

وذكر أحد حراس السجن: “كان لديها نوع من العربات للتحرك فى النفق، وقطعه خشبية بعجلات رقيقة تستخدمها فى إزالة الأتربة والحطام فى النفق”، وأنه أثناء قيام أفراد الأمن بتفتيش المنزل المستأجر، عثرت الشرطة على أدوات يدوية للحفر.

وابدي رواد مواقع التواصل الاجتماعي تعاطفهم مع السيدة، وقال أحدهم “هذه أم حقيقية – ليست واحدة من أولئك الذين يتخلون عن أطفالهم”، وقالت سيرهي بيلنيانسكي “هذه الأم جيدًا”، ربما هى ابنة عامل منجم”، وأضاف آخر حفر نفق عمقه ثلاثة أمتار سيكون صعبًا بما فيه الكفاية فما بالك من حفر نفق طوله 35 قدماً بعمق 10 أمتار

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.