الصراط المستقيم

أهمية النيل لمصر

اعلان

اعداد / هاني حسبو

اكد عدد من علماء الامة على أهمية نهر النيل بالنسبة لمصر لانه مصدر الحياة بها وفي مقدمتهم العلامة ابن القيم رحمه والذي كتب في بدائع الفوائد يقول :

كان شيخنا أبو العباس أحمد بن تيمية يقول :

( أرض مصر ) لا ينفعها المطر ، فلو أمطرت مطر العادة، لم ينفعها ولم يروها، ولو داوم عليها المطر ، لهدم البيوت وقطع المعايش، فأمطر الله بلاد الحبشة والنوبة ، ثم ساق الماء إليها”.

بدائع الفوائد (٣/ ١١٠).

أما الإمام  العلامة ابن كثير  فكتب في تفسير القرآن الكريم يقول :

( ﴿ أولم يروا أنا نسوق الماء إِلَى الأرْضِ الْجُرُزِ ﴾ أَرْضَ مِصْرَ فَقَطْ، بَلْ هِيَ بَعْضُ الْمَقْصُودِ، وَإِنْ مَثَّلَ بِهَا كَثِيرٌ مِنَ الْمُفَسِّرِينَ، فَلَيْسَتْ [هِيَ] الْمَقْصُودَةُ وَحْدَهَا، وَلَكِنَّهَا مُرَادَّةٌ قَطْعًا مِنْ هَذِهِ الْآيَةِ، فَإِنَّهَا فِي نَفْسِهَا أَرْضٌ رَخْوَةٌ غَلِيظَةٌ، تَحْتَاجُ مِنَ الْمَاءِ مَا لَوْ نَزَّلَ عَلَيْهَا مَطَرًا، لَتَهَدَّمَتْ أَبْنِيَتُهَا.

فَيَسُوقُ اللَّهُ إِلَيْهَا النَّيْلَ بِمَا يَتَحَمَّلُهُ مِنَ الزِّيَادَةِ الْحَاصِلَةِ مِنْ أَمْطَارِ بِلَادِ الْحَبَشَةِ، وَفِيهِ طِينٌ أَحْمَرُ، فَيَغْشَى أَرْضَ مِصْرَ، وَهِيَ أَرْضٌ سَبَخَةٌ مُرْمِلَةٌ مُحْتَاجَةٌ إِلَى ذَلِكَ الْمَاءِ، وَذَلِكَ الطِّينِ أَيْضًا لينبُتَ الزَّرْعُ فِيهِ، فَيَسْتَغِلُّونَ كُلَّ سَنَةٍ عَلَى مَاءٍ جَدِيدٍ مَمْطُورٍ فِي غَيْرِ بِلَادِهِمْ، وَطِينٍ جَدِيدٍ مِنْ غَيْرِ أَرْضِهِمْ، فَسُبْحَانَ الْحَكِيمِ الْكَرِيمِ الْمَنَّانِ الْمَحْمُودِ ابْتِدَاءً! ) .

اللهم احفظ لمصر نيلها بحفظك يا رب العالمين.

اعلان

مقالات ذات صلة

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى