سياسةمصر

إئتلاف داعم للسيسي يفوز بأعلى عدد من مقاعد مجلس النواب المصري

 200

أعلنت اللجنة العليا للانتخابات في مصر  الجمعة 4 ديسمبر 2015 أن ائتلاف (في حب مصر) الداعم للرئيس عبد الفتاح السيسي شغل أعلى عدد من المقاعد في مجلس النواب الذي قال منتقدون إن انتخاباته أجريت في جو من القيود على الحريات العامة.

وقال رئيس اللجنة أيمن عباس في مؤتمر صحفي لإعلان النتائج الرسمية للانتخابات إن ائتلاف (في حب مصر) فاز في مرحلتي الانتخابات اللتين أجريتا في شهري أكتوبر تشرين الأول ونوفمبر تشرين الثاني بجميع المقاعد المخصصة للانتخاب بالقوائم المغلقة وعددها 120 مقعدا.

وكان المقرر العام لائتلاف في حب مصر سامح سيف اليزل وهو ضابط مخابرات متقاعد قال للمراسلين قبل الانتخابات إنه سيسعى لدى النواب المستقلين لتكوين كتلة برلمانية داعمة للسيسي.

وكان السيسي قد أشاد بانتخابات مجلس النواب باعتبارها آخر بنود خارطة طريق المعلنة في منتصف 2013 بعد عزل الرئيس السابق محمد مرسي المنتمي لجماعة الإخوان المسلمين الذي استمر حكمه عاما قبل أن تطالب حشود من المتظاهرين بعزله احتجاجا على سياساته.وتمثل البندان الآخران في تعديل دستوري وانتخاب السيسي.

وقال عباس إن نسبة الإقبال في الانتخابات التي انتهت هذا الأسبوع بلغت 28.3 في المئة تقريبا وهو ما يشير إلى عزوف الناخبين.

وأضاف أن تكوين المجلس سيكتمل بعد انتخاب 13 نائبا في أربع دوائر ألغى القضاء الانتخابات فيها بسبب مخالفات وتعيين خمسة في المئة من الأعضاء من قبل رئيس الدولة.

وقال عباس وهو قاض بارز إن المصريين انتخبوا في مرحلتي الاقتراع 555 نائبا بالنظام الفردي ونظام القوائم هم 316 مستقلا بنسبة 56.9 في المئة و239 مرشحا حزبيا بنسبة 43.1 في المئة.

أنه بانتخاب 13 نائبا متبقين وتعيين خمسة في المئة من النواب سيبلغ عدد أعضاء مجلس النواب 596 عضوا. ويُتوقع أن يجتمع أول برلمان لمصر منذ أكثر من ثلاث سنوات قبل نهاية العام.

وكان حزب المصريين الأحرار قد أعلن يوم الخميس مع ظهور النتائج بشكل غير رسمي حصوله على أعلى عدد من المقاعد التي فازت بها الأحزابوجاء تاليا له حزب (مستقبل وطن) حديث التكوين متفوقا على أحزاب لها تاريخ طويل مثل الوفد.

وقال شهاب وجيه المتحدث باسم المصريين الأحرار  إن الحزب حصل على 65 مقعدا في البرلمان بينهم 24 مقعدا في المرحلة الثانية التي أجريت في 13 محافظة بينها القاهرة. وكان حزب المصريين الأحرار الذي أسسه الملياردير نجيب ساويرس نال 41 مقعدا في المرحلة الأولى التي أجريت في 14 محافظة أخرى.

وبلغ عدد المقاعد التي فاز بها الحزب بالنظام الفردي 57 مقعدا بينما حصل على ثمانية مقاعد بنظام القائمة ضمن ائتلاف في حب مصر الذي يضم عدة أحزاب ومستقلين.

وقال أحمد سامي أمين الإعلام في حزب مستقبل وطن لرويترز إن الحزب حصل على 50 مقعدا في البرلمان في المرحلتين بينها ثمانية مقاعد ضمن قائمة في حب مصر. ومن ضمن الأحزاب المشاركة فيها حزب الوفد.

ووفقا للصفحة الرسمية لحزب النور على فيسبوك حصل الحزب السلفي الذي جاء ثانيا في الانتخابات البرلمانية السابقة على ثلاثة مقاعد فقط في المرحلة الثانية ليصل إجمالي عدد مقاعده في البرلمان 12 مقعد

فازت عدة أحزاب أخرى بمقاعد في البرلمان من بينها حزب حماة الوطن وحزب مصر الحديثة والمصري الديمقراطي الاجتماعي والحركة الوطنية.

وستجري الانتخابات في الدوائر الأربع المتبقية يومي السادس والسابع من ديسمبر كانون الأول الجاري وستجرى جولة إعادة إذا لم تحسم النتيجة من المرة الأولى يومي 15 و16 من نفس الشهر.

ومصر بلا برلمان منذ عام 2012 عندما صدر قرار بحل مجلس الشعب الذي كانت تهيمن عليه جماعة الإخوان المحظورة بناء على حكم أصدرته المحكمة الدستورية العليا بعدم دستورية قانون انتخابه.

 

 

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق