اقتصاد

اتجاه لتغيير اسم معرض إلكتريكس بعد غياب الشركات الكبرى

كتبت / شيماء سعد

ارتباكات عديدة لحقت بفعاليات النسخة الـ28 للمعرض الدولي للكهرباء والطاقة “الكتريكس”، فرغم حرص وزراء الكهرباء على افتتاحه كل عام، إلا أن وزير الكهرباء والطاقة المتجددة الدكتور محمد شاكر غاب عن حضور فعالياته هذا العام، بجانب غياب كبرى الشركات الأجنبية والمحلية بحسب ما جاءت به مصادر داخل المعرض.

وقالت المصادر إن الشركات الكبرى المحلية والأجنبية غابت عن المشاركة في الفعاليات بشكل مفاجئ، حيث رصد مشاركون بالمعرض، حضور لشركات صينية غير معروفة في الوسط، وتشارك للمرة الأولى، والسبب في هذا الوضع هو انسحاب شركة مصرية من التنظيم ودخول شركة انجليزية بدلًا منها، مؤكدين أن قلة خبرة الشريك الأجنبي المسؤول عن تنظيم المعرض بالسوق المصري، وعدم معرفته بالعملاء المصريين والشركات الكبرى تسبب في غياب أبرز الشركات عن المشاركة، لافتة إلى وجود اتجاه لتغيير اسم المعرض العام المقبلة لمواجهة هذه الأزمة وضمان عودة مشاركة الشركات الكبرى بالمعرض في نسخته المقبلة.

ولفتت المصادر إلى أن غياب المهندس عمرو جلال شوقي، مالك أكبر وأقدم مصنع للكهرباء والطاقة بالشرق الأوسط، وصاحب فكرة المعرض، عن تنظيم المعرض ربما كان أحد الأسباب وراء هذا الإقبال الضعيف على النسخة الحالية، لثقة الشركات والعملاء في “شوقي” على التنظيم الجيد للمعرض، فضلًا عن علاقاته الواسعة مع أصحاب الشركات

مقالات ذات صلة

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى