العالمسياسة

اتهام الحرس الثورى الايراني بتلفيق التهم لـ 4 صحفيين اصلاحيين

 

طالب 90 صحافياً إيرانياً في بيان بإطلاق سراح 4 من زملائهم الذين اعتقلهم جهاز الاستخبارات التابع للحرس الثوري الإيراني، وهم عيسى سحر خيز وإحسان مازندارني وسامان صفر زائي وآفرين جيت ساز.
وعبر الموقعون عن امتعاضهم من توجيه التهم “الواهية والمكررة والتي لا أساس لها من الصحة”، ضد هؤلاء الصحفيين، حسب ما جاء في نص البيان الذي تداولته وسائل الاعلام العالمية.
وكان هؤلاء الصحفيون المقربين من التيار الإصلاحي، قد اعتقلوا الشهر الماضي، بتهم كـ”التجسس” و”خيانة الوطن” و”التخابر مع الأعداء” وهي التهم التي وصفها البيان بأنها “أمنية وعارية عن الصحة تماماً”، لافتاً إلى أنها تأتي في إطار “تلفيق التهم ضد الصحفيين وقمع حرية التعبير”.
وكانت استخبارات الحرس الثوري قد اعتقلت عيسى سحر خيز، مدير عام المطبوعات في وزارة الثقافة الإيرانية في عهد الرئيس الإصلاحي محمد خاتمي، الذي سجن لأربع سنوات بسبب مشاركته في الانتفاضة الخضراء، وكذلك إحسان مازندراني مدير مسؤول صحيفة “فرهيختكان” المقربة من رئيس مجلس تشخيص مصلحة النظام الإيراني، أكبر هاشمي رفسنجاني، في 3 نوفمبر الماضي، بتهمة الإساءة للمرشد الأعلى، علي خامنئي، ونشر الدعاية ضد النظام.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق