تقارير وتحقيقات

استئناف أعمال البناء بحد أقصى ٤ أدوار لحين إصدار الاشترطات البنائية بالمنوفية

اعلان

كتبت إيمان البلطى

 

شدد اللواء إبراهيم أحمد أبو ليمون محافظ المنوفية علي تنفيذ قرارات رئيس مجلس الوزراء بالسماح باستئناف البناء والتشطيب لمن سبق لهم الحصول علي رخصة بناء بحد أقصي 4 أدوار وذلك لمن شرع في البناء فقط لحين إصدار إشتراطات البناء الجديدة ، جاء ذلك خلال اجتماعه اليوم لمناقشة توجيهات مجلس المحافظين والذي عقد أمس ، بحضور نائبه الاستاذ محمد موسي واللواء علاء رشاد السكرتير العام واللواء عماد يوسف السكرتير العام المساعد والمستشار القانوني والمستشار الهندسي للمحافظة ومدير عام هيئة المساحة ورئيس الوحدة المحلية لمركز ومدينة شبين الكوم ورئيس حي شرق وحي غرب شبين الكوم .

 

في بداية الاجتماع أشار محافظ المنوفية علي أن الدولة تولي اهتماماً كبيراً بملف التصالح علي مخالفات البناء ، مؤكداً علي تقديم كافة سبل التعاون والتسهيلات للمواطنين المتقدمين للتصالح علي تلك المخالفات لسرعة تقنين أوضاعهم وفقاً للاشتراطات القانونية قبل إنتهاء المدة المحددة، كما أكد المحافظ علي حسن معاملة المواطنين وعدم التعنت معهم وقبول الطلبات من جميع الحالات واستمرار عمل لجان متابعة أعمال التصالح بالوحدات المحلية . كما وجه بحصر كافة التراخيص وما تم بها من إنشاءات وسرعة عرض الموقف النهائي لكل مبني ، مشدداً علي منع التعدي نهائياً علي الأراضي الزراعية معتبراً ذلك التعدي جريمة في حق الوطن ، وموجهاً بإنشاء ” وحدة لرصد المخالفات ” تتبع كل وحدة محلية بنطاق المحافظة .

 

وتأكيداً علي تكليفات الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية بتطوير المدن وعواصم المحافظات ، وجه المحافظ المستشار الهندسي للمحافظة بحصر كافة الأراضي التابعة للدولة تمهيداً لبناء مشروع سكني حضاري متكامل الخدمات علي غرار مشروع ” الأسمرات ” بالقاهرة و ” بشائر الخير ” بالاسكندرية يُنقل إليه سكان المناطق العشوائية ، وإعداد مقترح شامل لتطوير العشوائيات بالمحافظة ، كما وجه المحافظ مدير عام هيئة المساحة بالتنسيق مع المستشار الهندسي بإعداد حصر لجميع الأراضي المملوكة للدولة أيا كانت الجهة التابعة لها لاستغلالها في بناء مجتمعات عمرانية جديدة .

 

وبناء علي توجيهات مجلس الوزراء بشأن إنشاء مجمع للمصالح الحكومية بالمدن الجديدة التابعة للمحافظات ، وجه المحافظ بوضع مقترح لإقامة مجمع للمصالح الحكومية يضم جميع المديريات الخدمية بالمحافظة ويتم ربطه بالعاصمة الادارية الجديدة عن طريق آليات التحول الرقمي ، حتي يكون وسيلة جذب للإقامة في هذه المجتمعات العمرانية الجديدة .

اعلان

مقالات ذات صلة

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى