أراء وقراءات

استعادة القدرة الضائعة

اعلان

بقلم / مدحت مرسي 

نحن نستطيع أن نرى ولكن تعوزنا القدرة.

انتبهوا..

لاينبغي إخماد الصدمات بل ينبغي على الأقل التعرف عليها و التعبير عنها”إذا أمكن “.

كثيرا ما تكون المخاوف الدفينة سببا في الإفتقار إلى  قوة الإرادة.

و الخوف من الفشل ومن الإهانة ومن السخرية هم السبب في إصابة الجهد بالشلل وكلها في الغالب من تراث الماضي.

إننا لكي نحقق غايتنا ونسير في حياتنا يجب أن لا نأخذ أنفسنا عنوة ، لابد أن نعرف أنفسنا جيدا ونقبلها ونعيد تنسيق الأشياء إذا احتاجت إلى تنسيق

أيها الأحبة الكرام

تنقسم طاقات الذهن إلى:

*مجموعة المحافظة على النفس.

*مجموعة الميول الجنسية.

*مجموعة الميول الاجتماعية.

راعوها في تربية أبناءكم

مدحت مرسي
خببير تنمية بشرية
اعلان

مقالات ذات صلة

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى