تقارير وتحقيقات

اعتقال ديك في الجزائر أزعج صياحه دبلوماسية ايطالية

اعلان

كتب/ الدكتور محمد النجار

إنها صيحات الديك الجميلة التي تُنبئ ببزوغ فجر يوم جديد ، واشراق نور وأمل جديد، وتوقظ النائم للصلاة والدعاء والتوكل على الله الرزاق الكريم ، وهذا ما فعله ذلك الديك المسكين في الجزائر ولكنه فوجئ بقوات الشرطة تهاجم حظيرته وتطارده وسط أفراخه ، ثم اختفى قسريا .

وقد تداول النشطاء الجزائريون مقطع فيديو لرجل عجوز يقول : أن خمسة من رجال الشرطة الجزائرية اقتحموا منزله ، وطالبوه بتسليم الديك بسبب الشكوى التي تقدمت بها دبلوماسية تعمل في السفارة الايطالية ، وبالفعل تم مطاردة الديك وسط صياح ورعب أفراخه لمدة خمس دقائق حتى تم إلقاء القبض عليه .

وعندما ذهب ذلك العجوز صاحب الديك الى قسم الشرطة للسؤال عن الديك ، قالوا له :انه لم يحضر الى هنا . واختفى الديك قسريا ولا يعرف مصيره ، وقد خلف وراءه دجاجة وسبعة كتاكيت.
وقال الرجل في ختام مقطع الفيديو المتداول بأنه يطالب بإطلاق سراح “سردوكه” الذي تعني باللغة الدارجة بالجزائر “الديك” ، واعادته الى حظيرته ودجاجته وكتاكيته .

وكانت ردود فعل النشطاء بين معارض للحكومة الجزائرية التي أعتقلت الديك وبين مؤيد لاعتقال الديك الذي يرمز لدولة فرنسا التي استعمرت الجزائر عشرات السنين واساءت الى أهلها .

 

اعلان

مقالات ذات صلة

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق