احدث الاخبار

الأزهر الشريف يدين هجوم فيينا والشيخ الطيب يعزي الضحايا

اعلان

كتب عمرو عزوز

أدان الأزهر الشريف وإمامه الأكبر الدكتور أحمد الطيب الهجمات الإرهابية التي وقعت خلال الساعات الماضية في أماكن متفرقة بالعاصمة النمساوية فيينا.

ذكر الحساب الرسمي للأزهر الشريف عبر موقع تويتر صباح اليوم الثلاثاء 3 نوفمبر 2020 على أن قتل نفس واحدة هو قتل للإنسانية جمعاء وأن حق الإنسان في الحياة من أسمى المقاصد في جميع الشرائع والقوانين مناشدًا جميع الهيئات والمؤسسات الدولية بالوقوف صفًا واحدًا في وجه الإرهاب وأن يتضامن الجميع من أجل نشر السلام في ربوع العالم ودحض العنف والكراهية.

وتقدم الإمام الأكبر بخالص العزاء إلى دولة النمسا قيادة وشعبًا متمنيًا الشفاء العاجل لجميع المصابين وداعيًا المولى بأن يخلص العالم من خطر الإرهاب وشروره وأن ينعم جميع البشر بالأمن والأمان والسلامة والاستقرار.

وكان مسلحون قد هاجموا مساء أمس الاثنين ستة مواقع في وسط فيينا في عملية بدأت خارج المعبد اليهودي الرئيسي وهو ما أسفر عن مقتل وإصابة 16 شخصًا على الأقل بينما قتلت الشرطة أحد المسلحين.

 

 

 

اعلان

مقالات ذات صلة

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى