المجتمع

الأسكندرية تستضيف المؤتمر العربي العاشر للأشعة التشخيصية

كتبت :عبير علي.

تبدأ اليوم ولمدة أربعة أيام فعاليات المؤتمر الدولي العاشر للجمعية العربية للأشعة التشخيصية PAARS الذي ينعقد هذا العام بالاشتراك مع المؤتمر السنوي الثاني والخمسون للجمعية المصرية للأشعة والطب النووي والجمعية الفرنسية للأشعة والاتحاد الدولي للمدربين في مجال الأشعة.

تستضيف مصر دورة المؤتمر هذا العام بمدينة الأسكندرية حيث تنعقد الجلسات من يوم ٢٤ وحتى ٢٧ الجاري بقاعات مركز مؤتمرات مكتبة الأسكندرية، كما تنعقد على هامش المؤتمر عدد من ورش العمل المعتمدة من الجمعية الملكية للأشعة والهيئة الأمريكية للتعليم الطبي المستمر لتدريب الأطباء على أحدث ما وصل إليه العلم من أساليب وتقنيات الأشعة التشخيصية.

يشارك المؤتمر الأستاذ الدكتور ياسر عبد العظيم أستاذ الأشعة التشخيصية للجهاز العصبي بجامعة عين شمس وأحد مؤسسي مصر للأشعة ببحثين يناقش أولهما تقسيمات جديدة لأورام المخ الخبيثة عند تصويرها بالرنين المغناطيسي وأثر ذلك على الخطة العلاجية للمريض. ويناقش البحث الثاني الذي يشارك به الدكتور ياسر عبد العظيم تصوير جدار شرايين المخ والرقبة باستخدام الرنين المغناطيسي واستخدام ذلك في تشخيص حالات تصلب الشرايين والجلطات المخية والتمددات الشريانية وغيرها من الأمراض المسببة للسكتات الدماغية.

وقال الدكتور ياسر عبد العظيم

رئيس ومنسق جلسات اشعة الجهاز العصبى بالمؤتمر أن البروتوكولات الحديثة للتشخيص بالرنين المغناطيسية والتي تطبق في مصر للأشعة تستطيع تشخيص خصائص كثيرة لأورام المخ لم تكن متاحة من قبل، حيث أصبح بالإمكان تحديد حجم الورم وعلاقته بالمراكز الحيوية للمخ كما يستطيع الراي المغناطيسي قياس طيف الخلايا المكونة للورم لمعرفة نوعها ودرجة نشاطها بدقة متناهية وكل ذلك قبل اجراء الجراحة مما يكون له أكبر الأثر في إعطاء المريض أكبر فرصة ممكنة داخل غرفة العمليات وبعدها.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

إغلاق