أراء وقراءات

الإختيار

بقلم / مدحت مرسي

قال الله تعالى :

(إِنَّا عَرَضْنَا الْأَمَانَةَ عَلَى السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَالْجِبَالِ فَأَبَيْنَ أَن يَحْمِلْنَهَا وَأَشْفَقْنَ مِنْهَا وَحَمَلَهَا الْإِنسَانُ ۖ إِنَّهُ كَانَ ظَلُومًا جَهُولًا ) سورة الأحزاب الآية 72 .

ولكي يكون الاختيار صائبا يجب أن يكون :

-بصدق أي صادق في اختيارك بعيد عن الهوى و إرضاء الآخرين وبعيد عن التبعية و الضغوط

– موضوعيا لا سطحيا أي عن دراسة وفكر ووعي

– أن يكون سبب الاختيار سليم ومنطقي و الغرض منه الوصول للحقيقة

-ويجب أيضا أن يكون على حقائق ثابته وبينة

– الأخطر و الأهم هو معرفة الجانب الآخر من الاختيار أي ما وراء المرآة

من نجاح الاختيار الرجوع عنه عندما تظهر مفاسده وصعوبة تبعياته

(كل بني آدم خطاء وخير الخطائين التوابون) …أي الأوابون

ومن هنا

لم يكن اختلاف الناس في الاختيار إلا وليد البعد عن المفاهيم ومدلولات المصطلحات ،والانخداع ببريق الكلمات وحلو الحديث.

مدحت مرسي
تربوي وخبير تنمية بشرية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.