الرياضة

اللاعب المغربي أجدو : نهائي إفريقيا بين كبيرين يصعب التكهن بنتيجته

كتب/حسن ابوكباش

أكد اللاعب المغربي أحمد اجدو أنه من الصعب التكهن بنتيجة مواجهة الأهلي والزمالك في مباراة نهائي افريقيا لأنها تجمع بين فريقين من المستوى العالي في القارة.

ولعب أجدو  للوداد بين 2009 و2012 وسبق له لقاء الأهلي في دوري أبطال إفريقيا 2011 بدور المجموعات.

وقال أجدو لوضوح الإخباري : “مواجهة من الصعب التكهن بنتيجتها أو بأداء أحد الفرق، لكل منهما بصمة في المباريات الكبيرة خلال الموسم الحالي

وأوضح “من سيخلق الفرص ويحسن استغلالها ويكون أكثر تركيزا سيحقق الفوز، المباراة هي عرس لمصر وإفريقيا أن تجمع بي الكبيرين

وبالحديث عن تأثير أشرف بنشرقي ومحمد أوناجم قال: “الثنائي يقدم إضافة قوية جدا مع الزمالك، وسبق لهما إحراز اللقب مع الوداد ضد الأهلي تحديدا

وأضاف أجدو “الثنائي المغربي يعرف كيف تلعب تلك المباريات، كل لاعب منهما أصبح له دورا هاما مع الفريق وبالأخص بنشرقي

وأوضح لاعب الوداد السابق : “بنشرقي تطور بشكل سريع وأصبح أحد أهم لاعبي الزمالك والجماهير تثق في هذا الثنائي كثيرا

وعن رحيل وليد أزارو قال: “كنت أتمنى استمراره في الأهلي وعدم رحيله لقد كان من الركائز الأساسية في الفريق وحسم مباريات هامة وكبيرة للأهلي بأهدافه

وشدد أجدو “الأهلي فريق كبير لا يقف على لاعب بعينه ولديه الكثير من البدائل التي تغطي رحيل أزارو، رحيله كان وفقا لرؤية إدارة الأهلي التي تتكون من لاعبين سابقين ولن يكونوا مخطئين في قرار مثل هذا”.

وأخيرا بالحديث عن أسلحة الفريقين قال أجدو: “هناك من أثبت جدارته واستحقاقه بمستويات كبيرة”.

وكشف “كلمة السر في الأهلي، الثنائي علي معلول ومحمد مجدي أفشة، ومن الزمالك بنشرقي وأوناجم وفرجاني ساسي.

وأتم لاعب الوداد تصريحاته “أتوقع أن تكون مباراة ممتعة للمشاهدين ومثيرة لتطلع كلا الفريقين لتحقيق اللقب الإفريقي.

مقالات ذات صلة

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى