المجتمع

التضامن تقدم الرعايه لكفيف مترو الانفاق

اعلان

متابعه / احمد حجازي

بعد انتشار عدد من الصور والفيديوهات على السوشيال ميديا عن شاب كفيف يقوم ببيع المناديل ولعب الاطفال في مترو الانفاق
وجهت الوزيره نيفين القباج بتقديم كافة أوجه الدعم للشاب الكفيف والذى يبيع لعب أطفال ومناديل بمترو الانفاق . وجهت نيڤين القباج وزيرة التضامن الاجتماعي فريق التدخل السريع المركزي لتقديم كافة أوجه الدعم للشاب الكفيف صاحب العشرون عاما بناء على ما تم رصدة من منظومة الشكاوى الحكومية الموحدة برئاسة مجلس الوزراء على موقع التواصل الاجتماعي عن وجود شاب عشريني يقوم ببيع لعب الاطفال والمناديل داخل عربات مترو الانفاق وهو كفيف مريض بالقلب . توجه أعضاء الفريق ومدير إدارة حلوان الاجتماعية وباحثة اجتماعية بوحدة شرق حلوان لمكان إقامة الشاب وأجرى دراسة حالة لها ولإسرته وتبين أن :- - الشاب يدعى / سيد ر ع ويبلغ من العمر٢٠ عاما وهو كفيف وأجرى عملية تركيب صمامين بالقلب ويعانى من إنحناء بالعمود الفقري أثرت على حركته ويعاني ايضا من وجود ورم بتكلس بالغدة النخامية في حجم الجمجمة وعدم نموه وقد تم إجراء ستة عمليات جراحية بالمخ لاستئصال الورم وتركيب صمام بريتون بالناحيتين كما يعاني من وجود انعواج حاد بالعمود الفقري ويحتاج لتدخل جراحي عاجل لتوسيع القناة الشوكية واستعدال العمود الفقري ، كما أفاد أن ولدته متوفية . - الاب يدعى / ر ع ع وتبلغ من العمر ٦٠ عاما ويعمل سائق نقل وهو متزوج ولديه خمس أبناء . كما وجهت وزيرة التضامن الاجتماعي الفريق لاتخاذ الإجراءات التالية : - تحمل نفقات الادوية التي يتلقها الشاب الكفيف بالتنسيق مع إدارة حلوان الاجتماعية - أخذ التعهدات اللازمة على والد الشاب الكفيف كون خروجه وركوبه مترو الانفاق بمفرده يعرض حياته للخطر وتحقيقا لمحصلة الشاب الفضلى . - التنسيق مع لجنة الاستغاثات الطبية برئاسة مجلس الوزراء لعرض الشاب الكفيف على أحد الأطباء المختصين لتحديد حالته وتلقيه العلاج اللازم . هذا ويتلقى فريق التدخل السريع بالوزارة شكاوى وبلاغات انتهاكات مؤسسات الرعاية الاجتماعية والاشخاص فاقدي الرعاية على الخط الساخن ١٦٤٣٩ وعلى الخط الساخن لمنظومة الشكاوى الحكومية الموحدة برئاسة مجلس الوزراء ١٦٥٢٨ وعلى حسابات وزارة التضامن الاجتماعي على مواقع التواصل .

الوسوم
اعلان

مقالات ذات صلة

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق