التليفزيون الإسرائيلى لا يخفي فرحته بوفاة الفنان شعبان عبدالرحيم

 

كتب | ياسر الخياط

أظهر المذيع ومقدم البرامج فى التلفزيون الإسرائيلى روى كايس فرحه في وفاة الفنان شعبان عبد الرحيم بسبب أغنيته الشهيرة أنا بكره إسرائيل

ونشر روى تدوينة قال فيها وفاة الفنان شعبان عبد الرحيم صاحب أغنية أنا بكره إسرائيل وفى تغريدة أخرى كتب الساعات القادمة ستجدوننى أسخر من شعبولا.

وكان الفنان الشعبى شعبان عبدالرحيم رحل عن عالمنا  امس الثلاثاء 3 ديسمبر 2019 بعد فترة مرض قضاها بالمستشفى ليختم حياته الفنية الحافلة بالجدل

ومن أشهر أغانيه أنا بكرة إسرائيل التى استوحاها شعبان من أحداث الانتفاضة الفلسطينية والتى أثارت ردود فعل كبيرة محليآ وعربيآ وقد اتهمت شبكة سى ان ان الإخبارية الأمريكية عبد الرحيم بالتحريض على مناهضة التطبيع مع إسرائيل،ونقلت وكالة أسوشيتد برس عن كينيث باندلر المتحدث باسم اللجنة اليهودية الأمريكية قوله إنه راعي للكراهية . فى حين اعتبرها كثيرون على الجانب الآخر تعبيرآ عن نبض الشارع المصرى والعربى

وكان شعبان عبدالرحيم بحسب تقارير صحفية نشرت عام ٢٠٠٨ ينوى  كتابة سيرته الذاتية فى كتاب حتى يستفيد منها المطربون الجدد خاصة من أبناء مناطق الشرابية وشبرا وقليوب وميت حلفا.

وتناول المذيع الاسرائيلي جنبا من سيرته الذاتية  مشيرا أن شعبان كان يعمل مكوجى بسيط ولعبت الصدفة دورها فى انتقاله لعالم الفن بعدما اكتشف الحاج عبداللطيف سوبر بائع الصحف بحى بولاق الدكرور الذى استمع لشعبولا يغنى فى أحد الأفراح الشعبية فأعجب به بشدة وقرر من أجله ترك مهنته فى بيع الصحف والاتجاه لإنتاج الكاسيت فكانت باكورة تعاونهما سويا أغنية أحمد حلمى اتجوز عايدة وبعد ذلك قرر شعبولا اعتزال عملة مكوجى والتركيز بشكل كامل فى الغناء.

وولد شعبان عبد الرحيم فى ١٥ مارس ١٩٥٧ بحى الشرابية فى القاهرة واسمه الحقيقى  قاسم ولكن اختار اسم شعبان ليكون اسمة الفنى نسبة إلى ولادته فى شهر شعبان

Exit mobile version