احدث الاخبارالرياضة

التليفزيون البريطاني : تأثيرات محمد صلاح الإيجابية تتجاوز حدود كرة القدم

دراسة أكاديمية : ظاهرة صلاح دفعت الناس للتفكير في الاسلام بطريقة إيجابية

بي بي سي : سجود صلاح شكرا لله بعد إحرازه الأهداف تردد صداه في الوعي العالمي الأوسع

كتب – حسام فاروق

لا يزال تجديد عقد محمد صلاح مع نادي ليفربول يتردد صداه الإيجابي في أوساط كرة القدم الانجليزية والعالمية لانه اكبر راتب يدفعه النادي للاعب في تاريخه .

ولكن تليفزيون بي بي سي البريطاني بث تقريرا مطولا ومصورا  ابتعد فيه عن كرة القدم وركز على تصرفات صلاح خارج الملعب وتاثيراتها الإيجابية على اللاعبين و الجماهير  .  وتصدر التقرير صورة لمحمد صلاح في وضع السجود وكتبت اسفلها :”كان سجوده شكرا لله بعد إحرازه الأهداف هو الذي تردد صداه في الوعي العالمي الأوسع حتى بين أولئك الذين لا يتابعون كرة القدم”.

واضاف التقرير : حظيت مساهماته الخيرية، في مشاريع التعليم والرعاية الصحية وحقوق الحيوان، بالثناء ودفعت مسؤول اتصالات سابق في كرة القدم إلى الإدلاء بملاحظة أنه “لم ينس جذوره أبدا”.

 وتابع :”نال الكثير من المديح لشخصيته وتصرفاته خارج الملعب مما ساعد على تغيير الرؤية لدى نخبة لاعبي كرة القدم وكسر الحدود الثقافية”.

نموذج يحتذى

ونشر التقرير رأي الدكتورة سلافة إبراهيم، وهي محاضرة مصرية بريطانية في السياسة الدولية في جامعة أنجليا روسكين بأن محمد صلاح عير  “الخطاب السائد” عن المسلمين .وبصفتها مشجعة لليفربول منذ فترة طويلة،قالن : ” إنها كانت لحظة رائعة عندما بدأ المعجبون يغنون أن صلاح “هدية من الله” وأنه “إذا سجل المزيد من الأهداف، فسأكون مسلما أيضا”.

وأضافت قائلة: “لم يكن ذلك يُظهر القبول فحسب، بل كان يُظهر مكانته كنموذج يحتذى به ليس فقط للعرب والشرق الأوسط وأفريقيا ولكن أيضا للشباب في بريطانيا”.

ونقل التقرير عن نجيب الحكيمي، منسق المركز العربي في ليفربول، انه “مسرور” بالأغنية لأن الناس كانوا ينظرون إلى المسلمين وكأنهم جهلة وإرهابيين،لكن من خلال أفعاله كان قادرا على تغيير ذلك”.

كما لاحظ الحكيمي أن المزيد من أعضاء الجالية العربية المحلية يذهبون إلى الأنفيلد في السنوات الأخيرة، مضيفا: “معظم الشباب يرتدون قميصه ويتحدثون عن جودته”.

ونشر التقرير رأي نيل أتكينسون، مشجع ليفربول الذي يكتب لموقع أنفيلد راب ،ويقول “هناك بالتأكيد عنصر تغيير في منطقة ميرسيسايد..لقد شعر الناس بالدين الإسلامي، كانت أفعال صلاح مهمة”.

واضاف يقول :”بعد أن يسجد على أرض الملعب، أحب رؤيته وهو يلتفت للاحتفال مع الجمهور، كما أنه يحتفي بنفسه، وهي أمور جيدة”.

ظاهرة صلاح 

وفي واحدة من العديد من الدراسات الأكاديمية حول ما يعرف الآن باسم “ظاهرة صلاح”، شارك عدد من البريطانيين وجهات نظرهم حول كيف أنه “دفع الناس للانفتاح على التفكير في الإسلام بطريقة مختلفة”.

وقال البروفيسور غرانت جارفي، الذي شارك في تأليف البحث لجامعة إدنبرة: “لقد فوجئنا، ليس بشأن تأثير محمد صلاح، ولكن مع هذا النوع من الدراسات عادة ما تحصل على مزيج من النقد والأشياء الجيدة، لكن بشكل عام كان الناس إيجابيين تجاه صلاح داخل وخارج الملعب “.

ويقول إن المهاجم يظهر “إمكانات القوة الناعمة”، مضيفا أن “الرياضة يمكن أن تكون عامل تمكين جيد للعلاقات الثقافية”.

ووصف ستيف روثرام، عمدة منطقة مدينة ليفربول، تأثير اللاعب في الحد من الإسلاموفوبيا لا سيما في مدينة بها أقدم مسجد في بريطانيا، بأنه “استثنائي”، بينما صنفت مجلة تايم صلاح من بين أكثر 100 شخصية مؤثرة في العالم في عام 2019.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.