احدث الاخبار

“الجروان” مهنئًا محمد بن راشد: إدارتكم الحكيمة قادة الإمارات للقمة

كتبت / شيماء عطا

هنأ الدكتور أحمد بن محمد الجروان رئيس المجلس العالمي للتسامح والسلام صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس دولة الإمارات العربية المتحدة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي بمناسبة مرور خمسون عامًا على توليه المسؤولية العامة، معربًا عن شكره وتقديره للرسالة والدور الذي لعبه طوال مسيرته والتي حقق خلالها العديد من الإنجازات لدولة وشعب الإمارات.
وقال “الجروان” في بيان له لقد لعب صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد، من خلال أفكاره الإبداعية الخلاقة وقيادتها الحكيمة دورًا كبيرًا في تسارع حركة التنمية والتطور في كافة المجالات وعلى مختلف الأصعدة لدولة الإمارات العربية المتحدة، ما جعلها اليوم في مقدمة العديد من دول العالم بل أنها أيضًا وجهت العالم، فقد احتفلت قبل أيام باستقبال مطاراتها المسافر رقم مليار وسبق هذا الإحتفال بآخر حينما أعلن أن جواز السفر الإماراتي هو الأول عالميًا وهنالك العشرات من الإنجازات العالمية التي احتفلت الإمارات بتحقيقها خلال السنوات الأخيرة في ملفات عدة مثل الطاقة والتعليم والتنمية والريادة والطب والسياحة فضلًا عن أنها أصبحت قِبلة الإستثمارات العالمية.
وواصل رئيس المجلس العالمي للتسامح والسلام، إننا أمام تجربة فريدة لقائدًا استثنائيًا حكيمًا أصبح بفضل خبرته ورؤيته ملهمًا ليس محليًا أو عربيًا فقط وإنما عالميًا بفضل أفكاره الإبداعية الخلاقة وحنكته وبراعته في الإدارة، قدم للإمارات وللمنطقة العربية نموذجًا مستنيرًا في استشراف المستقبل فجعل دولته في مقدمة الدول، وقاد بخبراته الواسعة وأحلامه وطموحة ورغبته الجامحة وإصراره دولتة لاستكمال مسيرة مؤسسها المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان.
واختتم بيانه بتوجيه الشكر والعرفان إلى قادة الإمارات العربية المتحدة لما يفعلونه تجاه وطنهم وتجاه شعوب العالم من نشر الخير والمحبة والسلام، مهنئًا شعب الإمارات بقيادتهم الحكيمة التي تسعى من خلال ما تملك من أدوات وأفكار ورؤى إلى تحقيق رفعة وطنهم وتحقيق رفاهيتهم الكاملة، وهو ما تجلى في كل المبادرات المحلية والعالمية والأفكار الإبداعية التي قادها ورعاها وطرحها بنفسه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم حفظة الله، طوال مسيرته التي امتدت لنصف قرن من العمل الوطني المخلص لشعب ودولة الإمارات العربية المتحدة.

مقالات ذات صلة

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى