تقارير وتحقيقات

الجروان يلتقي مستشار المفوضية السامي للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين

كتبت/ إيمان أبو الليل

التقى معالي أحمد بن محمد الجروان رئيس المجلس العالمي للتسامح والسلام والوفد المرافق له سمو الأمير جايمي دي بوربون بمستشار المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين للشراكات الخاصة وذلك في مقر المفوضية في العاصمة السويسرية جنيف.
وعرض الجروان على سمو الأمير دي بوربون دور المجلس العالمي للتسامح والسلام وأهدافه، ومساعيه لنشر ثقافة التسامح والسلام حول العالم كحلٍ أمثل لبناء مستقبل آمن وبعيد عن النزاع والتطرف والارهاب لكافة شعوب العام، كما استعرض الجروان السبل التي يسعى المجلس لتحقيق هذه الأهداف من خلالها، مؤكداً أهمية توثيق العلاقات والشراكات الدولية المختلفة بالدول والحكومات أو البرلمانات و المنظمات والمؤسسات الدينية والتعليمية ووسائل الإعلام المختلفة بهدف نشر ثقافة التسامح والسلام.
وأكد الجروان على أهمية التواصل والعمل المشترك بين المجلس والمفوضية السامية لشؤون اللاجئين، لما فيه خير ومصلحة السلام في العالم، وبما يعزز التنمية المستدامة في الدول الأقل نماءً ما يراه المجلس من أهم سبل معالجة قضايا اللاجئين حول العالم.
من جانبه أشاد سمو الأمير دي بوربون مستشار المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين للشراكات الخاصة، بدور الجروان والمجلس العالمي للتسامح والسلام، وأكد أهمية التعاون بين المفوضية و المجلس في ظل ما يواجهه العالم مؤخرًا من نزاعات وتطرف وإرهاب، مشيداً بمبادرات المجلس وأجهزته المختلفة التي تعمل على ايجاد حلول جذرية وبعيدة النظر لتلك المشاكل حول العالم ما من شأنه بناء مستقبل أكثر أمنا وسلاما لأجيالنا المستقبلية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق