احدث الاخبار

الحريري يعلن قبوله حكم المحكمة الدولية ويطالب بالقصاص من القتلة

أعلن سعد الحريرى، رئيس الوزراء اللبناني السابق، اليوم الثلاثاء 18 أغسطس 2020 قبوله  حكم المحكمة الخاصة بلبنان فى لاهاى، فى قضية اغتيال والده رئيس الوزراء اللبناني الأسبق رفيق الحريرى،وطالب بتسليم المجرمين للقصاص منهم .

وكتب سعد الحريرى عبر حسابه بموقع تويتر:”مطلبي هو مطلب جميع عائلات الشهداء والضحايا: القصاص العادل من المجرمين وهذا المطلب لا مساومة عليه، المحكمة حكمت، ونحن باسم عائلة الرئيس الشهيد رفيق الحريري وباسم جميع عائلات الشهداء والضحايا، نقبل حكم المحكمة ونريد تنفيذ العدالة حتى يتم تسليم المجرمين للعدالة بوضوح: لا تنازل عن حقّ الدم”.

” بفضل المحكمة الخاصة_بلبنان، وللمرة الأولى بتاريخ الاغتيالات السياسية العديدة التي شهدها لبنان، عرف اللبنانيون الحقيقة…وأهمية هذه اللحظة التاريخية هي رسالة لمن ارتكب هذه الجريمة الإرهابية وللمخططين بأنّ زمن استخدام الجريمة في السياسية من دون عقاب ومن دون ثمن، انتهى”.

وأستطرد:” التضحية يجب ان تكون اليوم من حزب الله الذي أصبح واضحا أنّ شبكة القتلة خرجوا من صفوفه، ويعتقدون أنّه لهذا السبب لن يتسلموا إلى العدالة وينفذ فيهم القصاص، لذلك أكرّر: لن أستكين حتى يتم تسليمهم للعدالة ويتنفذ فيهم القصاص، اللبنانيون لن يقبلوا بعد اليوم أن يكون وطنهم مرتعا للقتلة أو ملجأ للهروب من العقاب”.

المتهمون الاربعة

وقد نطقت المحكمة اليوم حكمها على المتهمين  الذين يحاكمون غيابيا هم سليم جميل عياش وحسن حبيب مرعي وأسد حسن صبرا وحسين حسن عنيسي وينتمون لجماعة حزب الله الشيعية. وقد وُجهت لهم جميعا تهمة التآمر لارتكاب عمل إرهابي في حين وُجهت لعياش اتهامات بارتكاب عمل إرهابي وبقتل 22 شخصا والشروع في قتل 226. ووجهت للثلاثة الآخرين تهمة التواطؤ، وينفي حزب الله تورطه في اغتيال الحريري.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.