تقارير وتحقيقات

الحساب يوم القيامة على ماتخفي الصدور

كتبت أ.د.نادية حجازي نعمان

ليعلم جميع الخلق أنه سيتم حساب البشر يوم القيامة على الإيذاء النفسي ، الغل ، الخيانة ،  إضمار الشر ، الحقد ، سوء الظن ، أو ما يمكن وصفه   ” ما تخفي الصدور “. ويتضح ذلك في الآية {إِنْ تُبْدُوا مَا فِي أَنفُسِكُمْ أَوْ تُخْفُوهُ يُحَاسِبْكُمْ بِهِ اللَّهُ}.

إن ما تخفي الصدور من نوايا ومشاعر يحاسب عليه الله كما يشاء سبحانه وتعالى فهو العدل في أمر ليس بالهين.

ولذلك من أسباب النجاة يوم القيامة الإتيان بقلب سليم وفي الآية ” يَوْمَ لَا يَنفَعُ مَالٌ وَلَا بَنُونَ إِلَّا مَنْ أَتَى اللَّهَ بِقَلْبٍ سَلِيمٍ ”

القلب السليم هو سبب كافي للنجاة ، وفي نفس وقت أن هناك أناس أعمال الخير لها كجبال يجعلها الله هباء منثورا بسبب فساد الصدور وفساد النوايا ، يكون هناك أيضًا أناس سترد على الجنة لنقاء قلوبها.

٢٠٢١/٨/٢٤

 

مقالات ذات صلة

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.