احدث الاخبار

الرئيس التركي يسعي لتشكيل موقف إسلامي واحد ضد جرائم إسرإئيل

كتب – محمد السيد راشد 

أكد  الرئيس التركي رجب طيب أردوغان يوم الجمعة 9 فبراير 2024 أن تركيا تواصل جهودها الدبلوماسية لتشكيل موقف إسلامي ضد الظلم الإسرائيلي الواقع في قطاع غزة.

كلام أردوغان ورد في رسالة مصورة بعث بها إلى الاجتماع الخامس للجمعية العامة لمنتدى شباب التعاون الإسلامي المنعقد في إسطنبول.

وشدّد على أن تركيا تبذل جهوداً حثيثة على الساحة الدولية لضمان عدم التغاضي عن جرائم الحرب والجرائم ضد الإنسانية التي ترتكبها إسرائيل.

وقال: “نواصل اتصالاتنا الدبلوماسية من أجل أن تتمكن الدول الإسلامية من الرد والتحرك المشترك ضد الظلم الإسرائيلي في غزة”.

وأكد الرئيس التركي أن بلاده ستواصل النضال حتى إقامة دولة فلسطينية مستقلة ذات سيادة وأراضٍ موحدة على حدود عام 1967 وعاصمتها القدس.

وفي ما يتعلق بمنتدى شباب التعاون الإسلامي، أشار أردوغان إلى أنه ونظيره الأذربيجاني إلهام علييف وضعا حجر الأساس للمنتدى عام 2004.

وذكر أنهما يتابعان من كثب الأنشطة التي ينفذها المنتدى لصالح الشباب المسلم في منطقة جغرافية واسعة ممتدة من آسيا إلى إفريقيا، ومن أمريكا إلى شبه الجزيرة العربية.

وهنأ الرئيس التركي المنتدى الذي ينفذ مجموعة واسعة من الأنشطة لتمكين الشباب المسلم في المجالات الاقتصادية والثقافية والاجتماعية وزيادة ثقته بنفسه، مُشيداً بالموقف الواعي والفعال لمنتدى شباب التعاون الإسلامي تجاه القضية الفلسطينية.​​​​​​​

ومنذ 7 أكتوبر/تشرين الأول الماضي، يشنّ الجيش الإسرائيلي حرباً مدمرة على قطاع غزة خلّفت عشرات آلاف الضحايا المدنيين، معظمهم أطفال ونساء، فضلاً عن كارثة إنسانية غير مسبوقة ودمار هائل بالبنية التحتية.

وإثر الفظائع المرتكَبة بالقطاع الفلسطيني، تواجه إسرائيل اتهامات بارتكاب إبادة جماعية أمام محكمة العدل الدولية، لأول مرة بتاريخها، ما قوبل بترحيب إقليمي وعالمي لوضع حدّ لإفلات إسرائيل من العقاب.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.