أراء وقراءات

الرجل الطفل

اعلان

 

بقلم / أ.د.نادية حجازي نعمان

تبكي الأم وقلبها يتمزق على إبنها وتدعي له فى كل صلاة والأب مسخر كل إمكانياته  للإبن الذى وصل إلى30 ربيعًا ومازال يأخذ مصروفه …شكله راجل شكله ولكنه طفل لا يدرك كل مايحدث حوله .

شكله راجل طول بعرض والباطن طفل …ما الذى حدث  وأوصله لهذا الحال؟؟…لماذا هو بالذات دون بقية الرجال …

عندما كان لديه 10 سنين … والدته  كانت تعمل له كل شيء و كان من الممكن أن يعمل هو كل شيئ…ليه مايروقش سريره !!! ليه مابيشيلش طبقه اللي أكل فيه….ماكانش أكتع … هوه سليم لكن إتعود الطفل ده إن أي حاجة يعوزها يطلبها من بابا أو ماما اللي قدموه للمجتمع مسخ …أيوة مسخ …راجل بس طفل …مايعرفش يتصرف فى أي موقف.

ننصح الإبن ونلعب معاه سبع سنين… وبعدهم سبعة يتربى فيهم …وبعدين نشَّيله المسئولية ويعمل خدمات للبيت علشان يطلع شخص مسئول في المجتمع .

السبت 17 /10 /2020

الوسوم
اعلان

مقالات ذات صلة

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق