شئون عربية

السودان: وفاة 88 شخصا وإنهيار 1057 منزلا بسبب السيول

كتب / محمد السعيد

أعلن مدير إدارة شرطة الدفاع المدني السوداني بالإنابة في الولاية الشمالية الرائد ياسر اليأس الصافي أحمد، اليوم الخميس أن جملة الأضرار والخسائر التي خلفتها الأمطار والسيول والفيضانات بلغت انهيار 1057 منزلا انهيارا كليا و1257 منزلا انهيارا جزئيا و7مرافق. ونشر  رئيس الحكوة حمدوك تقريرا عن خسائر ولايات السودان من فيضانات النيل منذ بداية خريف 2020 جاء فيه أن الفيضان تسبب فى وفاة 88 شخصا وإصابة 44 آخرين.

وبحسب وكالة الأنباء السودانية أضاف المسؤول السوداني أن “الدفاع المدني بالولاية قام بتقديم بعض المعينات للمتضررين من السيول والأمطار والفيضانات تمثلت في توزيع 170 ألف جوال خيش و1000 مشمع و55 خيمة”.

وأشار إلى أن “الدفاع المدني يقوم بمتابعة مناسيب النيل يوميا مع الجهات ذات الصلة بجانب تلقيه التقارير اليومية عن مجمل الأوضاع للعمل عل تفادي المخاطر المتوقعة جراء السيول والأمطار”.

وفي وقت سابق اليوم أصدر الدفاع المدني السوداني تحذيرا جديدا للمواطنين يدعوهم لتوخي الحذر حرصا على حياتهم من الفيضانات التي يسببها ارتفاع مناسيب النيل.

وكان رئيس الوزراء السودانى عبدالله حمدوك قد قال عبر صفحته الرسمية، على تويتر: إن “مناسيب النيل وروافده هذا العام وبحسب وزارة الري والموارد المائية غير مسبوقة منذ 1912م فيضان هذا العام أدى لخسائر مفجعة وموجعة في الأرواح والممتلكات”.

ووجه حمدوك باستمرار التنسيق الفعال بين كل مؤسسات وأجهزة الدولة وعلى رأسها: المجلس القومي للدفاع المدني في هذا النفير الوطني الكبير الذي ظلوا يقومون به خلال الفترة الماضية وتعزيز التنسيق الكامل فيما بينهم ومع كل قطاعات المجتمع المدني لحشد جميع الموارد المادية والبشرية الممكنة للعمل على تخفيف حدة الفيضان على المواطنين لافتا إلى أنهم يعملون بالتوازي لوضع الخطط للتعامل الجذري مع الفيضان مستقبلا

كما تسببت الفيضانات فى انهيار 19 ألفا و723 منزلا كليا وانهيار 36 ألفا و412 منزلا بشكل جزئى وتضرر 149 مرفقا و318 متجرا ومخزنا إلى جانب نفوق 5379 رأس ماشية.

 

مقالات ذات صلة

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.