المجتمع

الصحفيين:رغم الغلق مشروع العلاج مستمر في تقديم خدماته

اعلان

كتبت / عزه السيد

قال أيمن عبدالمجيد، عضو مجلس نقابة الصحفيين، رئيس لجنة الرعاية الاجتماعية والصحية، إن مشروع العلاج مستمر في تقديم خدماته، للأعضاء وأسرهم رغم غلق النقابة.

وأضاف عبدالمجيد، أن قرار مجلس النقابة بغلقها احترازيًا لمدة أسبوعين، لمواجهة فيروس كورونا، لن يحول دون تقديم المشروع لخدماته للصحفيين وأسرهم، مع اتخاذ الإجراءات الاحترازية لحماية القائمين على المشروع، والزملاء أعضاء النقابة.

وأوضح عبدالمجيد، أن العاملين بالمشروع سيتم تقليصهم لأقل عدد ممكن للعمل بالتناوب، على أجهزة الكمبيوتر لاستخراج البيانات المطلوبة، فيما سيتم تلقي طلبات التحويل عبر “الواتس آب”، وإرسالها للمستشفيات ومراكز التحاليل بذات الآلية للحد من تحرك الزملاء.

وفيما يتعلق بالاشتراك الاستثنائي في المشروع، قال: “تم مد الاشتراك الاستثنائي إلى الخميس المقبل، ويستطيع راغبي الاشتراك إرسال مندوب، يُسلم الأوراق لموظف على باب النقابة، يتولى نقلها إلى القائمين على المشروع”.

وأضاف عبدالمجيد: “تم تخصيص رقم واتس على مدار الساعة، لتلقي أي استغاثة من الزملاء وأسرهم فيما يخص الاشتباه بإصابات كورونا، وهو ٠١٢٨٨٨٨٨٧٢٠، ليتم اتخاذ الإجراءات اللازمة لدعم الزملاء، عبر التواصل مع وزارة الصحة، والجهات المعنية، فيما يتم تقديم الخدمات الخاصة بالمشروع عبر التواصل، على رقم الهاتف والواتس، ‭٠١٠٢ ٣١٨٢٣٩٣‬‭”.

الوسوم
اعلان

مقالات ذات صلة

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق