المجتمع

الكهرباء:زمن “إدفع وبعدين إشتكى” قد إنتهى

كتب طارق الشواربي

قال مصدر مسؤول في وزارة الكهرباء، بأن زمن “إدفع وبعدين إشتكى” قد إنتهى، مشيرًا إلى كون المواطن من حقه التظلم على سعر وقيمة الفاتوة الخاصة به في حالة ما إذا شعر بأنها غير صحيحة.
وفي أول تعليق من جانب المصادر المسؤولة في وزارة الكهرباء حول هذا الأمر، قال المتحدث الرسمي بإسم الوزارة، الدكتور أيمن حمزة لإحدى الصحف اليومية منذ قليل:

«فاتورة الاستهلاك الشهرية تتم مراجعتها بكل شركة من شركات توزيع الكهرباء كل شهر بشكل منتظم»، لافتاً إلى أن «هناك تعليمات مشددة من الوزير لرؤساء الشركات بمراجعة الفواتير بعد طباعتها واستبعاد القراءات الشاذة التى لا تعبر عن استهلاك المواطنين الفعلية مقارنة بالنمط الاستهلاكى لهم».

وأوضح “حمزة” في تصريحاته، بأن وزارة الكهرباء قد قامت بعدة إجراءات قد تمثل مفاجآت سارة للمواطنين، وذلك بعدما بدأت في تفعيل عدد من الخدمات لتيسير وتحسين طرق تواصل الوزارة مع المواطنين من أجل تلقى الشكاوى، والعمل على إصلاح أي مشاكل قد تواجه المواطن والعميل في شركات الكهرباء.

وطالب المتحدث الرسمي بإسم وزارة الكهرباء، بضرورة التواصل مع الوزارة عبر الخط الساخن «121»، أو من خلال عدد من التطبيقات، سواء موقع الوزارة، أو من خلال المحمول في حالة وجود أي مشكلة قد يعاني منها المواطن في الفترة المقبلة، خاصة فيما يتعلق بالقراءات الخاطئة للعدادات.

وكذلك أكدت وزارة الكهرباء بأنها وضعت خطة لمدة تصل لنحو 10 سنوات، وهذا من أجل أن يتم تحويل كافة العدادات القديمة في منازل المواطنين إلى عدادات الكارت الذكي، والذي أثبت كفائته في عملية تقليل الإستهلاك خلال الفترة الأخيرة.

مقالات ذات صلة

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى