العالم من حولنا

المحتجون في  العراق يطالبون برحيل المهدي

اعلان

كتبت /عزه السيد

بدأت مطالب المحتجين في مختلف أنحاء العراق تتصاعد اليوم الأربعاء 2 أكتوبر ، لتصل إلى حد المطالبة برحيل رئيس الحكومة عادل عبد المهدي،

وتستمر الاحتجاجات في العاصمة العراقية بغداد، الأربعاء، حيث انتقلت المظاهرات إلى أحياء أخرى بعد طردهم من ساحة التحرير، فيما قام آخرون بقطع الطريق المؤدية إلى مطار بغداد.

وأفاد مراسل اسكاي نيوز  أن قوات الأمن فرقت المتظاهرين بالقوة، حيث قامت بإطلاق النار وقنابل مسيلة للدموع لفض الاحتجاجات، الأمر الذي خلف عددا من الجرحى.

وعبر المحتجون عن رفضهم رهن القرار العراقي لإيران أو أي دولة أخرى، كما رفعوا لافتات تطالب برحيل رئيس الحكومة عادل عبد المهدي، محملين إياه مسؤولية ما تشهده البلاد.

وتأتي احتجاجات الأربعاء بعد المظاهرات، التي شهدها العراق أمس الثلاثاء، وأدت إلى مقتل 3 أشخاص وإصابة 250 آخرين.

وأعلن رئيس الوزراء العراقي البدء في إجراء تحقيق بشأن حوادث العنف هذه، مشيرا إلى أن الأولوية كانت، وستبقى، مركزة على تحقيق تطلعات الشعب المشروعة والاستجابة لكل مطلب عادل.

وخرج المتظاهرون للاحتجاج على أداء حكومة عبد المهدي التي فشلت، وفق المحتجين، في تنفيذ برنامجها الحكومي خلال عام من عمرها.

ويقول المحتجون إن الحكومة “لم تنجز أي شي مهم في الملفات الكبيرة كتوفير فرص العمل وتحسين الخدمات”. كما فشلت، في تقديرهم، في تكليف وزير للتربية خلال عام كامل، ناهيك عن تدهور قطاع الصحة وضعف أداء الأجهزة الأمنية.

المصدر : سكاي نيوز عربية

الوسوم
اعلان

مقالات ذات صلة

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق