مصر

النائب سليمان العميري يطالب بعمل لجنة تقصي حقائق لحل مشكلة أهالي رأس الحكمة

 

كتب عبير علي

قال النائب سليمان العميري، عضو مجلس النواب عن محافظة مطروح، إن أهالي راس الحكمة يعانون بشدة من قرار نقلهم من اماكنهم من اجل عمل استثمار جديد بتلك المنطقة، مؤكدا على ضرورة عمل لجنة تقصي حقائق من البرلمان للاطلاع على الوضع في رأس الحكمة على الطبيعة وبكل موضوعية.

وأوضح العميري خلال مناقشة لجنة الإدارة المحلية طلب الإحاطة الذي تقدم به بشأن ضرورة توضيح الحكومة للإجراءات التي ستطبق على الأهالي وزراعتهم ومنازلهم والوحدات المحلية بمنطقة رأس الحكمة والقرى المجاورة لها – بمحافظة مطروح، مشيرًا إلى أن الطبيعة القبلية التي تتمتع بها محافظة مطروح ورأس الحكمة تجعل نقل الأهالي إلى أماكن اخرى أمر خطر على الأمن القومي، فهؤلاء الأهالي يمثلون صمام أمان للدولة من ناحية الغرب.

وأشار “نائب مطروح” إلى أن نقل الأهالي إلى أماكن اخر يؤدي إلى عدم سيطرة ومتابعة شيخ القبيلة لشباب من حيث أماكن تواجدهم وذهابهم وعودتهم وأفكارهم مما قد يؤدي إلى اعتناقهم أفكار تؤدي إلى انحرافات مستقبلية كما حدث في شمال سيناء.

وأضاف “العميري” أن المنطقة المطلوب نقلهم منها يسكن فيها أكثر من 100 ألف نسمة وبها العديد من المدارس والمعاهد الأزهرية ومراكز شباب -ومساجد- ووحدات صحية ومستشفى للطوارئ -ونقاط إسعاف، وأكثر من 25 ألف فدان زراعى بزراعة التين والزيتون وتعتبر أكبر منطقة لإنتاج هذه المحاصيل، وتبلغ مساحتها الإجمالية ما يزيد على 46 ألف فدان.

مقالات ذات صلة

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى