أراء وقراءات

النقطةُ الوهميةُ

بقلم  /ندى إسماعيل

تخيلْ معى أنكَ تهرول لنقطةِ نهاية فى طريقٍ ليسَ له نهاية !! .. هكذا يكون طريق الوصول إلى المثالية ، فعندَ طلبِ الكمال يكونُ الطريق شاقًا ومستحيلًا فما هو حتمًا إلا طريقٌ ” وهمِيّ ” .

فما بأيدينا وما بوسعِنا اتباعه ويمنحنا الراحةَ والسلامَ الداخلى في حياتِنا هو التصالحُ مع عيوبِنا والسعي وراء تحسينِها قدرَ الإمكانِ أي فى حدود طاقتنا فقط ” فنحن بشر “.

فاسأل نفسك : لم تحاولُ الوصول لما هو ليس من طبيعتِكَ ولا من صفاتِكَ ولا أنت أيضًا مُطالَبٌ بهِ ؟ ..

فمتى تسعى وراءَ المثالية فأنت تسعى وراءَ إنهاكِ عقلك وروحك .. وليتك سوف تجنى اى شئ فى تلكَ الرحلةُ الشاقةُ بلْ أَنك سوفَ تفقد الرضا و راحةَ الضمير .. فتشعر دائمًا بالعجزِ والتقصيرِ طَوال الوقتِ ودونَ جدوى… وما أنت بذلك

أَكُلُّ ذلك فى سبيلِ الوصولِ لنقطةٍ وهمية ؟!

فتلك النقطةُ الوهميةُ سوف تسلبُ منك لذةَ السعى وأن التوفيقَ بيدِ رب العزة .. فهو أولى وأحقُّ من يتولى تتويجَ الامورِ بالطريقةِ المثاليةِ .. فهو مَنْ له الكمالِ جلَّ جلالَه

فلا تسلك طريق قد يعكر صفو حياتك ويخطف فرحتك بكل ما تقوم به ..  بل أنه من الممكن أن يمنعك من القيام بأى شئ تريده

فدع الكمال لصاحب الكمال وتحلى بالواقعية على أرضها  .

الثلاثاء ١٧ /أغسطس /٢٠٢١

 

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

  1. المبدعه في الكتابه بجد ماشاء الله كلامك دايما عمره م فشل يبهرني كل الدعم ل احسن كاتبه بحب اقرأ كلامها ربنا ييسرلك امورك يارب واشوفك ناجحه دايما كلامك من القلب للقلب♥️♥️♥️♥️♥️♥️♥️♥️♥️♥️♥️♥️

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: