أراء وقراءات

الوفاء

اعلان

كتبت/ نجلا فتحي

قد تملأ دفاترنا الخاصة بخواطرنا عن الوفاء .

منها المشاركة بها .

ومنها مانحتفظ به في قلوبنا .

كثيرون من يدعون الوفاء  .

لكن القليل من يصدقون بتلك الصفة

فالحب الحقيقي هو الذي يظلل بالوفاء.

عليه بظلال الاخلاص ويرتبط به الصدق.

للوفاء معاني كثيرة .

اولها صديق قلبه يفيض بالاهتمام لك.

الوفاء من الصفات الجميلة التي يتحلي به الانسان ولكم هنا مانراه من وفاء واخلاص .

مثل الازواج من الخمسين فما فوق .

نرى هنا وفاة الزوجة  عند مفارقة شريك العمر .

أما وفاء الزوج فهو يختلف من رجل لاخر فهناك  رجال لا نتظرون حتى مرور ذكرة اربعين يوما على وفاة الزوجة ليبحث عن اخرى ولكن هناك رجال كثيرون  لديهم الاخلاص والوفاء لشريكة عمره .

وهناك رجل ويعش،حياة دون طعم  بعد وفاة زوجته فهو يتذكر فيها كل خطوات حياته مع شريكته اختيارهم الاشياء مناقشاتهم خلافهم البسيط علي وجهات النظر كان هنا في حياة بينهم عند مراجعته لهذه الذكريات يزهد الحياة دون شريكة عمره.

وهذا يؤثر نفسيا عليه ويؤدى الي تدهور بالصحة متمني بنهاية حياته حتي تتلاقى ارواحهم بمكان واحد هذا هو الوفاء والاخلاص الحقيقي .

وهنا يسمى بالحب الافلاطوني .

الوفاء الحقيقي ياتي من قلب طاهر .

تدفعه النية الطيبة الخالصة .

الوفاء بالعمل والاتقان به والاخلاص فيه فمن تفانى في عمله وأعطاه باخلاص .

كن قدوة امام نفسك لنفسك .

امام ابنائك .

أفضل الناس في قطع الوعود احرصهم علي الوفاء بها والاخلاص لكلا منها .

وصدق من قال :

امهل الوعد وعجل بالوفاء .

كم تمنيناه فلما صرت للغير انت كما انت.

لا وفاء فيك لاحد.

نجلاء فتحي

 

اعلان

مقالات ذات صلة

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى