الفن والثقافة

اليوم ذكرى وفاة الفنانة الكوميدية زينات صدقى.

كتب / المحرر الفني

 

تحل اليوم الثلاثاء 2 مارس ذكرى وفاة الفنانة زينات صدقى، التى ولدت فى حى الجمرك بمدينة الاسكندرية ودرست التمثيل فى معهد أنصار التمثيل والخيال الذي تأسس من قبل الفنان زكى طليمات بالاسكندرية لكن والدها منعها من إكمال دراستها وقام بتزويجها ولم يستمر الزواج لأكثر من عام وحدث الانفصال.

 

بدأت حياتها الفنية كمغنية في بعض الفرق الفنية حتى شاهدها الفنان نجيب الريحانى وعرض عليها دورا في مسرحية له، وأطلق عليها اسم زينات حيث سميت باسم صديقتها المقربة «خيرية صدقي» حين أخذت منها اسم صدقي، وكانت القاسم المشترك في دور سليطة الفرفوشة أو الخادمة أو المرأة بنت البلد في عدد الأفلام.

 

 

عملت زينات صدقى مع أكبر نجوم هذه الفترة منهم يوسف وهبى واسماعيل ياسين وشادية وعبد الحليم حافظ وانور وجدى وغيرها، وتجاوزت حصيلة الأفلام التى شاركت فيها 400 فيلم واشتهرت بالادوار الكوميدية التى كانت نادرة بالنسبة للفنانات، وبعد ذلك بدأ نجمها في الأفول وأدار لها زملاؤها ظهورهم، وظلت في طي التجاهل، حتى كرمها الرئيس الراحل أنور السادات فى عيد الفن عام 1976

 

 

عاشت زينات صدقى بعد ذلك ظروفها القاسية حتى اللحظات الأخيرة من حياتها بعد أن أصيبت بماء على الرئة، وقبل وفاتها لم تقدم أي عمل طوال 6 أعوام إلا فيلما واحدا هو حكاية بنت اسمها محمود عام 1975، وتوفيت في 2 مارس 1978 في القاهرة.

مقالات ذات صلة

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى