صحة و جمال

بثوا الطمأنينة في قلوب الناس من فيروس كورونا

 

كتبت /أ.د.نادية حجازي نعمان

مرت مريم بنت عمران بموقف عصيب، و مع ذلك قيل لها : “كلي و اشربي و قري عينا”. عش حياتك و لا ترهق نفسك بالتفكير ، فالله عنده حسن التدبير. .

تذكر أن الله جل جلاله قال لعباده: ” لا تقنطوا “، و قال يعقوب لأولاده: ” لا تيأسوا”، و قال يوسف لأخيه: ” لا تبتئس “، و قال شعيب لموسى: ” لا تخف ” و قال نبينا صلى الله عليه و سلم لأبي بكر: ” لا تحزن” . نشر الطمأنينة في النفوس في ساعات القلق منهج إلهي نبوي.

انشروا الطمأنينة و الثقة بالله. فلا بد من فرج قريب. “و في السماء رزقكم و ما توعدون”. و توكلوا على الله في كل الأمور.

تثير الأخبار المتداولة حول انتشار فيروس كورونا وعدد الإصابات والوفيات يومياً الهلع في قلوب الناس، غير أن هناك ما يدعو للتفاؤل تبعاً للحقائق الإيجابية التي يتم إهمالها في ظل التركيز على الجانب الكارثي للجائحة العالمية.

الحقائق الإيجابية تدعو للتفاؤل ويجب تسليط الضوء عليها .

مقالات ذات صلة

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى