المجتمع

برلماني: الشعب المصري هو صاحب الحق في تعديل الدستور.

كتب /محمود هاشم

 

قال محمد مصطفى، عضو اللجنة التشريعية بمجلس النواب في مداخلة هاتفية لبرنامج “انفراد” عبر فضائية “الرافدين+”،إن الحديث الآن حول إجراء التعديلات الدستورية يؤكد أننا نعيش في دولة ديمقراطية.
وأضاف :أن الشعب المصري هو صاحب الحق الأصيل في تعديل الدستور، وما يقدمه النواب مجرد اقتراحات.

وأكد أن “أي دولة ديمقراطية عندها غرفتين للتشريع، إزاي دستور 2014 تجاهل الأمر، وجود مجلس الشيوخ إضافة وتتويج لمجلس النواب، وأوافق إنشاءه”.

وأشار النائب البرلماني، إلى أن تعديل الدستور كلام مظبوط جدا، دستور 2014 كان بيحظر استمرارية المرأة والأقباط والعمال والفلاحين في العمل السياسي.

كما قال النائب رشاد شكري، إن علي عبد العال طمأن جميع المصريين للمشاركة المجتمعية وإبداء الرأي في التعديلات الدستورية، مضيفا: “أي دستور في العالم من صنع البشر ويكون بحاجة لتعديلات خاصة في هذا الوقت المناسب”.

وأضاف “شكري”إن الدستور الحالي تم عمله في ظروف حرجة واستثنائية وبعد انتقال الدولة المصرية لفترة الاستقرار نحن بحاجة لتعديل الدستور.

وتابع: “الدستور ليس قرآنا ولا إنجيلاً، وتعديله لصالح الشعب وبناء الدولة المصرية، ويجب علينا تبني تعديل هذه المواد ونحرص على بناء الدولة واستقرارها.

مقالات ذات صلة

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.