المجتمع

برلماني: مستشفى أسوان العام ثمانية طوابق، ولا مرضى

كتب احمد صلاح

قال النائب محمد عبدالله زين الدين، وكيل لجنة النقل والمواصلات بمجلس النواب، إن ما يحدث في مستشفى أسوان العام الجديدة، إهمال كبير.

وأضاف “زين الدين”، أن ما كشفت عنه لجنة الإدارة المحلية بالبرلمان، عن عدم وجود مرضى داخل مستشفى أسوان العام الجديدة، باستثناء اثنين فقط؛ لضعف بعض الإمكانات والخدمات المقدمة للمرضى رغم أن المستشفى يتكون من ثمانية طوابق “كارثة”.

واعتبر عضو مجلس النواب، وجود المستشفى نفسه بهذا الإهمال غير المسبوق بإهدار للمال العام.

وطالب “زين الدين” في طلب إحاطة قدمه للدكتور علي عبدالعال، رئيس مجلس النواب؛ لتوجيهه إلى الدكتور أحمد عماد وزير الصحة، بمحاكمة المسئولين عن وصول الحال بالمستشفى إلى هذه الصورة المتردية خاصة أن بناء المستشفى تكلف الملايين من الجنيهات.

وقال إن اللجنة البرلمانية التي تفقدت المستشفى، برئاسة المهندس أحمد السجيني، رئيس اللجنة، كشفت أيضا عن ضعف وجود أطباء المستشفى ونقص عدد الحضانات والغسيل الكلوي، لدرجة أنه عندما استفسر أعضاء اللجنة من مدير المستشفى عن المرضى بالمكان، اكتشفوا وجود مريضين فقط.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

إغلاق