سورياشئون عربية

بشار يرسل ابنه ليدرس بموسكو ويترك أطفال للقتل

بشار ونجله حافظ في لقطة ضاحكة ( الارشيف)
بشار ونجله حافظ في لقطة ضاحكة ( الارشيف)

نقلت قناة LIFE التلفزيونية الروسية، عن أسماء الأسد، عقيلة رئيس النظام السوري، قولها في حفل تخريج 33 طالباً من جامعة دمشق، أن من المقرر إرسالهم إلى روسيا لمتابعة الدراسات العليا هناك، ومن بينهم نجلها، حافظ بشار الأسد، في حين أن أبناء السوريين يتم إرسالهم للتقاتل، أو مهجّرين وطالبين للجوء في دول العالم.

ووفقا لما بثته القناة السبت 10 سبتمبر 3016 خاطبت أسماء الأسد الخريجين، وقالت: “أنتم ذاهبون بعد أيام إلى روسيا سفراء لبلدكم سوريا. سوريا الحضارة والانفتاح والعلم والمعرفة. هذه هي سوريا الحقيقية. اذهبوا ورؤوسكم مرفوعة واثقين بأنفسكم وبدولتكم، ومن الآن فكروا كيف ستسهمون بتطوير سوريا. إيماني بكم كبير جدا، وسنكون بانتظاركم”، وفق تعبيرها.

والمعروف عن حافظ بشار الأسد أنه لم يكمل دراسته الثانوية بعد، إلا أن القناة التي نقلت خبرها وكالة “سبوتنيك” الروسية أيضاً، وضعت اسمه بين المبتعثين، بأنه سيكمل حتى المسار المدرسي هناك. كما أن وكالة “سانا” السورية للأنباء، نقلت عن زوجة رئيس النظام قولها إنه سيتم إيفاد خريجي المدارس السورية المتفوقين لمواصلة التحصيل العلمي في روسيا.

 

مقالات ذات صلة

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.