سياحة و سفر

تعرف على مدينة “المائة باب” في مصر

اعلان

كتبت إيمان البلطى

تلقب الأقصر بمدينة المائة باب ويرجع تأسيسها إلى الأسرة الرابعة بحوالى ٢٥٧٥ قبل الميلاد عُرفت سابقا باسم طيبة هى عاصمة مصر فى العصر الفرعونى.  تقع على ضفاف نهر النيل والذى يقسمها إلى شطرين البر الشرقى والبر الغربى وتبعد عن العاصمة المصرية القاهرة حوالى 670 كم ، وتقع شمال مدينة أسوان بحوالى 220 كم وجنوب مدينة قنا حوالى 56 كم وعن جنوب غرب مدينة الغردقة بحوالى 280 كم.

يحدها من جهة الشمال مركز قوص ومحافظة قنا ومن الجنوب مركز إدفو ومحافظة أسوان  ومن جهة الشرق محافظة البحر الأحمر ومن الغرب مركز أرمنت ومحافظة الوادى الجديد.

وأقرب الموانئ البحرية للمدينة هو ميناء سفاجا وأقرب المطارات إليها هو مطار الأقصر الدولى.

أطلق عليها المؤرخ والشاعر  الإغريقى هوميروس “المدينة ذات المائة باب” بسبب أبنيتها ذات الأبواب الكبيرة والكثيرة وأطلق عليها الرومان اسم “طيبة” وسُميت كذلك باسم “مدينة الشمس” “مدينة النور” و”مدينة الصولجان” وبعد الفتح العربى لمصر أطلق عليها العرب هذا اسم “الأقصر” وهو جمع الجمع لكلمة قصر حيث أن المدينة كانت تحتوى على الكثير من قصور الفراعنة.

تحتوى مدينة الأقصر على آثار مصرية هامة وتقع في البرين الشرقي والغربي

آثار البر الشرقى :

معبد الأقصر

مطار الأقصر الدولى

معبد الكرنك

متحف الأقصر

متحف التحنيط

صورة بانورامية في بهو الأعمدة الكبير بمعبد الكرنك بمنطقة معبد آمون رع

صورة بانورامية في بهو الأعمدة الكبير بمعبد الكرنك بمنطقة معبد آمون رع

آثار البر الغربى به :

وادى الملوك

وادى الملكات معبد مدينة هابو (معبد تذكارى للملك رمسيس الثالث)

معبد الرامسيوم (معبد تذكارى للملك رمسيس الثانى )

دير المدينة (مقر عائلات العمال والحرفيين خلال عهد المملكة المصرية الحديثة )

مقابر النبلاء

الدير البحري (المعبد الجنائزي لحتشبسوت ومعابد آخري..)

الملقطة، (بقايا قصر أمنحوتب الثالث)

تمثالا ممنون (كل ما تبقى من المعبد التذكاري للفرعون امنحتب الثالث).

 

اعلان

مقالات ذات صلة

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى