سياحة و سفر

توقع أسعار تذاكر السفر بعد الحظر والقيود

اعلان

كتب/حسن ابوكباش

أوضح اتحاد النقل الجوي الدولي، في تقرير له، إنه في حال استئناف الرحلات الجوية واتباع قواعد التباعد الجسدي على متن الطائرات

سيتم ترك مقاعد الوسط فارغة، مما يسهم ذلك في رفع تكاليف تذاكر السفر في محاولة لتغطية تكاليف الطيران.

واشار تقرير اتحاد النقل الجوي الدولي إلى أن تكاليف الطيران قد ترتفع إلى 54% مقارنة بتلك التي شهدها القطاع في العام 2019

وعلى الرغم من أن أسعار تذاكر الطيران قد تبدأ منخفضة في البداية، لكن السفر الجوي ربما يصبح مكلفا للغاية مع زيادة قيود التباعد الجسدي المفروضة على المقاعد

وزيادة تكاليف تشغيل الطائرات، بحسب ما ذكره التقرير الذي نشرته شبكة “سي إن إن ، وأضاف الاتحاد أن ارتداء أغطية الوجه للركاب والأقنعة للطاقم

أثناء وجوده على متن الطائرة جزء مهم من نهج متعدد الخطوات لسلامة الجميع يتم تنفيذه مؤقتا عندما يعود الناس إلى السفر جوا.

وقال ألكسندر دي جونياك المدير العام والرئيس التنفيذي للاتحاد الدولي للنقل الجوي أن الاتحاد لا يدعم إجراءات التباعد الاجتماعي علي الطائرات

لأن ذلك سيؤدي الي زيادة التكلفة في السفر الجوي بنسبة كبيرة ويجب أن نتوصل إلى حل يمنح الركاب الثقة بالطيران ويحافظ على تكلفة الطيران بأسعار معقولة.

وأضاف أن سلامة الركاب والطاقم أمر بالغ الأهمية ولذلك سيقلل ارتداء القناع من قبل الركاب والطاقم من المخاطر المنخفضة بالفعل عليهم

وأن الاتحاد الدولي للنقل الجوي الدولي لا يدعم إجراءات التباعد الاجتماعي التي من شأنها أن تترك المقاعد المتوسطة علي الطائرات فارغة

وسيؤدي الي زيادات كبيرة في التكلفة للسفر الجوي . واعتبر أن من شأن الدعوات لاتخاذ تدابير التباعد الاجتماعي على الطائرات

أن تنخفض اقتصاديات الطيران بشكل أساسي من خلال خفض عامل الحمولة القصوى إلى 62%.

وهذا أقل بكثير من متوسط معدل الحمل المتكافئ في الصناعة البالغ 77% ومع عدد أقل من المقاعد للبيع

سترتفع تكاليف الوحدة بشكل حاد مقارنة بعام 2019 وستحتاج أسعار تذاكر الطيران إلى الارتفاع بشكل كبير بين 33% و58% – حسب المنطقة – لمجرد تحقيق التعادل.

 

الوسوم
اعلان

مقالات ذات صلة

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق