الصراط المستقيم

حفيد ملك السويد يحاضر عن الإسلام في المسجد النبوي 

 

كتب / د. محمد النجار

كلفت إدارة المسجد النبوي الشريف في المدينة المنورة، الدكتور عبدالله السويدي، حفيد الملك “جوستاف” مؤسس المملكة السويدية، بإلقاء محاضرات عن الإسلام في الحرم النبوي .

وُلد الدكتور عبدالله السويدي في العاصمة  السويدية ستوكهولم،  وينتمي  إلى العائلة الملكية السويدية  التي  تنحدر منها أمه من سلالة الملك “جوستاف فاسا” مؤسس المملكة السويدية، كما أنه جده بروفيسور في التاريخ،   ويشغل  حاليا منصبا في القصر الملكي مع الملك السويدي الحالي،  ونظرا لانتماءه  لعائلة مثقفة بالإضافة الى حبه للقراءة والاطلاع على الحضارات والأديان المتعددة مما دفعه  إلى البحث في تاريخ الإسلام ، فاقتنع بالدين الاسلامي وأشهر اسلامه  في شهر رمضان عام ٢٠٠٢.

وقد درس السويدي اللغة العربية والعلوم الشرعية  بعد إسلامه، ثم درس الماجستير والدكتوراه في الجامعة الإسلامية بالمدينة المنورة،  وتخصص في نقد الإلحاد واللادينية، وألقى دروسا و محاضرات عن الإسلام في عدد من المدن، وقد أسلم على يديه العديد من ابناء السويد

كما اسس مركز اسلامي  “يقين” يتخصص في لنقد الإلحاد واللادينية؛ و يعقد دورات ومحاضرات في مجال نقد الشبهات الموجّهة ضدّ الإسلام.

 

مقالات ذات صلة

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.