تقارير وتحقيقات

حكاية الطفل صابر الذي تدخل شيخ الأزهر لإنقاده هو وأسرته

اعلان

كتب/ حمدي محروس

وجه فضيلة الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب، شيخ الأزهر، بالبحث عن الطفل صابر وتوفير جميع احتياجاته وتحقيق حياة كريمة له.

وكان مواقع التواصل الاجتماعي قد تداولت على نطاق واسع، مقطع فيديو مؤثر لطفل يدعى صابر، يعبر فيه عن رغبته فى العودة إلى المدرسة.

وأجاب صابر، على سؤال “لو طلعلك عفريت من مصباح علاء الدين وقالك هحققلك الأمنيات اللى أنت عايزها.. هتطلب إيه؟”، ليرد قائلاً: “أنا هقوله نفسى أكون غنى.. أرجع المدرسة تانى، لأنى طلعت من المدرسة وعايز أدخلها تانى”.

وبحسب موقع مبتدأ، أجبرت الظروف صابر على الخروج للعمل بعد وفاة والده، لمساعدة والدته فى الإنفاق على المنزل، خصوصًا وأن والدته هى المسؤولة عن الإنفاق على الأسرة بعد وفاة الوالد، مضيفًا: “ماما بتجيبلنا كل يوم 20 جنيه ومفيش مصاريف فى البيت، لذلك قررت الخروج للعمل ببيع المناديل لمساندة والدتى”.

ويعتزم الأزهر، البدء فى إجراءات إعادة صابر للدراسة، مع إعفائه من المصروفات، وبحث حالة أسرته لتخصيص معاش شهرى لها من حساب الزكاة.

وتصدر هاشتاج “صابر يرجع المدرسة” ترند موقع التواصل الاجتماعي “تويتر”، ووجه النشطاء الشكر لفضيلة الإمام أحمد الطيب شيخ الأزهر لتبنيه حالته، وعودته مرة أخرى لمدرسته الأزهرية.

ودشن النشطاء هاشتاج أخر بعنوان”شيخ الأزهر”، مغردين بعبارات الشكر والتقدير لتلك الخطوة مؤكدين أن الإمام أحمد الطيب دائما ما تكون له لمسات وخطوات إنسانية واضحة، ومنها: “شيخ الأزهر هو النقطة المضيئة تكاد تكون الوحيدة في مصر، حفظك الله ورعاك يا شيخنا الفاضل”، و:”شكرا شيخنا الفضيل شيخ الأزهر”، بحسب صحيفة “الوفد”.

 

 

 

الوسوم
اعلان

مقالات ذات صلة

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق