أخبار العالم

حكم نهائى ينتصر لطفلة ويلزم وزير التعليم بتعويضها

عاقبوها على صغر سنها وأجبروها على إعادة أولى ابتدائى رغم نجاحها ! والد الطفلة الفلاح يبكى موجها رسالة لوزير التعليم

 

كتب. إبراهيم عوف

حيثيات حكم انتصار الطفلة يفيد اَلاف التلاميذ صغار السن عند التحويل لمدارس أخرى لتغيير محل إقامة الأسرة

١-نجاح التلاميذ بأولى ابتدائى يكسبهم مركزاً قانونياً يحظر على التربية والتعليم تعديله  أو تغييره  أو المساس به
٢- لا يجوز للمدارس المحول إليها المجادلة فى صغر سن الطفل بعد اجتيازه الصف الأول الابتدائى
٣- الأب شارك المدرسة بتقصيره ولم يلجأ للمحكمة إلا بعد انتهاء إعادة أولى ابتدائى والمحكمة تلزم الوزير بدفع 3 الاف جنيه للطفلة إكراما لشعورها
٤- التعليم للمحكمة الطفلة صغيرة والمحكمة: لا يجوز معاقبة الطفلة المبدعة لصغر سنها والإبداع أمر ضرورى لبناء المجتمعات القادرة على مواجهة التحديات ولا يتقيد ببلوغ التلاميذ سناً معينة عند التحويل
٥- إجبار الطفلة على إعادة قيدها بأولى ابتدائى رغم نجاحها يتناقض مع الأسس العلمية الحديثة , والانتقال من مرحلة تعليمية لأخرى يجب أن يقوم على مبدأ الجدارة والتفوق وليس على مبدأ الاقدمية فى سن التلاميذ
٦- حصول الطفلة على شهادتين للنجاح بأولى ابتدائى فى عامين دراسيين متتاليين يتصادم مع المنطق القانونى السديد ويشكل قمة الشطط من التربية والتعليم فى حق الطفلة .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.