حياة كريمة تنفيذ 4 قوافل طبية لأهالي أسوان

 

كتب – وليد على

أطلقت مؤسسة حياة كريمة،اليوم الأحد 21 نوفمبر ، قوافل طبية موسعة موجهة لأهالي محافظة أسوان المتضررين جراء موجة الطقس السيئ الأخيرة ضمن المبادرة الرئاسية حياة كريمة .

حيث تم تنفيذ 4 قوافل طبية متعددة التخصصات بالتعاون مع مديرية الصحة والمستشفى الجامعي بأسوان .
وذكرت المؤسسة  في بيان لها أن القوافل الطبية تشمل العديد من التخصصات، بالإضافة للمبادرات الرئاسية لصحة المرأة والاعتلال الكلوي والأمراض المزمنة، علاوة على توفير لقاح كورونا وجميع أمصال لدغ العقارب، مشيرة إلى أن هذه القوافل تستمر حتى الخميس المُقبل؛ لخدمة أهالي القرى المتضررة من السيول ومنها قري غرب أسوان وغرب سهيل وكذلك قري الشلال وعزبة كيما بأسوان .

 

وأضافت أن ذلك يأتي في إطار حرصنا الدائم على توفير كافة سُبل الحياة الكريمة والوقوف بجانب المواطنين وقت الأزمات، وتستمر اليوم القوافل الغذائية التي أطلقتها المؤسسة ليومها الثاني بالتعاون مع بنك الطعام المصري لتوزيع 10 آلاف كرتونة مواد غذائية لأهالي أسوان .

كانت المؤسسة قد وجهت عددا من المساعدات العينية لأهالي أسوان بالتنسيق مع محافظة أسوان لإرسال كافة المساعدات العينية من أجهزة كهربائية وأثاث وتجهيز كامل للمنازل تعويضاً للأسر المتضررة .
وتواصل فرق الرصد الميداني بمؤسسة حياة كريمة عملها على الأرض في أسوان لرصد احتياجات المواطنين المتضررين لتلبيتها، كما أنها ستبدأ بترميم المنازل المتضررة بعد حصرها بالتعاون مع الجهات المعنية والشريكة، وذلك لإزالة كافة آثار الضرر الواقع على أهالي أسوان

وتسعى المؤسسة لتمكين المواطنين اقتصاديا، وذلك في صورة مشروعات تنموية متعددة، علاوةً على تقديم التعويضات العينية لمتضرري السيول، كما ستسمر في دعم المزيد من القوافل لأهالي المحافظة تتضمن عددا من المهمات الإغاثية من أدوات إسعاف أولية والبطاطين وغيرها من المواد الأساسية .

يأتي ذلك في إطار الجهود التي تبذلها المؤسسة بالتعاون مع مختلف الجهات للوقوف بجانب المواطنين وقت الكوارث والأزمات، إيماناً منها بأهمية المشاركة المجتمعية لإغاثة أهالينا في جميع محافظات مصر .

وكانت المؤسسة قد أعلنت – عبر صفحاتها الرسمية – عن حملة تبرعات لأهل أسوان لدعم متضرري السيول ممن تعرضت منازلهم للانهيار، وذلك على حسابات المؤسسة في مختلف البنوك من داخل وخارج مصر، أوالتبرع عن طريق الرسائل النصية القصيرة على رقم 9509

يذكر أن مؤسسة حياة كريمة كانت قد قدمت العديد من المبادرات مثل مبادرة حماية ومبادرة قطار الخير والتصالح حياة وغيرها من المبادرات، كما أطلقت العديد من القوافل في مختلف المحافظات منذ بداية جائحة كورونا، ويأتي ذلك إيمانا من المؤسسة بأهمية المشاركة المجتمعية وتأكيدا على دور مؤسسات المجتمع المدني في وقت الأزمات لتوفير سُبل الدعم اللازم لتوفير الحياة الكريمة الآمنة للمواطنين .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.