المجتمع

خبير تنمية : أخطر ما نعيشه فى مصر مبدأ عدم إحترام القانون

كتبت عبير على

صرح الدكتور أسامة عبد المنعم خبير التنمية المحلية والمنسق العام لحملة ” يا ابناء مصر اتحدوا ” ان العهد البائد كان يتميز بمجموعة من السلبيات الواضحة أهمها مبدأ عدم إحترام القانون وعدم سيادته إلا على البعض دون البعض الآخر مما أدى الى تفاقم المشكلات الإقتصادية والإجتماعية والسياسية .
وقال الدكتور أسامة عبد المنعم أن فترة الرئيس عبد الفتاح السيسى أرست قواعد الديمقراطية وسيادة القانون والدستور على الجميع دون إستثناء ودون إعتبارات خارجية ليصبح المبدأ العام هو مبدأ قيام دولة مدنية يحكمها القانون والدستور وبالرغم من هذا لابد أن ننادى ونطالب صغار المسئولين فى الدولة من الجهاز الإدارى بنهج منهج السيد الرئيس عبد الفتاح السيسى لمساعدته فى الإنطلاقة الحقيقية ناحية المستقبل .
وطالب الحكومة الجديدة العمل على سيادة القانون وتوفير شفافية قانونية لجميع الأعمال والأنشطة العامة والخاصة علي حد سواء وعدم التهاون بأى شكل من الأشكال مع اى مواطن أو مسئول مهما كان منصبه ومكانته كما يجب تجنب الغموض والتهرب القانوني فضلا عن فرض المحاسبة القانونية الصارمة دون استثناء أو محاباة بغية الفساد الذي لايزال متفشيا في كثير من القطاعات ذلك لان سيادة القانون تعد عنصرا أساسيا في التصدي للفساد الذي يعوق النمو والتنمية الاقتصادية ويزعزع ثقة المواطنين .
وأشار عبد المنعم أننا جميعا علينا مسئولية أن نطالب ونصر على سيادة القانون وتطبيقه بحزم فهذا المبدأ أساس للدولة المدنية واساس لاحترام حقوق الانسان وكراماته وهو الذي يدفع المجتمعات للتطور.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

إغلاق