أراء وقراءات

خيال مآته

بقلم/خالدطلب عجلان

بين نبات عباد الشمس ووسط الحقول كنت أراه ..

كان الفلاح يستعين بخيال المآته حتى يخيف الطيور من النيل من محصوله وخيال المآته لمن لايعرفه هو عبارة عن مجموعة من العصي معلق بها جلباب قديم على شكل شخص وكأنه يحرس الأرض من كل معتدي عليها وخاصة الطيور التي كانت تنخدع من خيال المآته وتبتعد عن الحقول.

ولكن أين ذهب خيال المآته ولماذا لا نراه الأن؟.

يرجع هذا الإختفاء إلى عدة أسباب أهمها :

  • لقد إنقرضت بعض المحاصيل الهامة والتي كانت تعود بالربح الوفير على الفلاح المصري وعلى سبيل المثال عباد الشمس والسمسم والشمام والشهد وطبعا القطن المصري طويل التيلة. كانت هذه الزراعات هي الزراعات المفضلة والمربحة للفلاح المصري فهل سرقت أم إنقرضت أم أصبحت ذكرى وأصبحت في طي النسيان حتى وزارة الزراعة أصبحت غير قادرة على إستهجان تلك الزراعات وتوافر تقاويها.

-أم السبب الأخر فهو إرتفاع الإيجار من قبل وزارة الأوقاف ليصل إيجار الفدان الزراعي ليصل إلى 10 الأف جنيها في العام الواحد . وهو سعر مبالغ فيه لا يستطيع الفلاح دفعه . .

-وأيضا عدم توافر تقاوي المحاصيل والكيماوي لدى الجمعيات الزراعية التابعة لهيئة الأصلاح الزراعي. والتي أصبحت تلك الجمعيات سوق سوداء تبيع كل شئ وأي شئ لمن يدفع خارج تلك الجمعيات ضاربة بذلك كل القوانين دون معاتب أو رقيب.

واضطر الفلاح لترك أرضه بور ..دون زراعة

ونناشد وزير الزراعة ووزير الأوقاف بالنظر مرة أخرى في شأن الفلاح بعدما أصبح هو نفسه خيال مآته.

مقالات ذات صلة

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.