الرياضة

دوري الأبطال : ليفربول يهزم بنفيكا بثلاثية مزيكا

كتب/حسن ابوكباش

حقق فريق ليفربول الإنجليزي فوزاً كبيراً على مضيفه بنفيكا البرتغالي بثلاثة أهداف مقابل هدف في عقر داره بملعب النور بالبرتغال وذلك في المباراة التي جمعت الفريقين اليوم الثلاثاء 5 إبريل 2022   في ذهاب ربع نهائي دوري أبطال أوروبا.

ولولا تألق حارس بنفيكا أمام لاعبي ليفربول لكانت تضاعفت النتيجة

وسيحل بنفيكا ضيفا على ليفربول الأربعاء بعد المقبل في ملعب أنفيلد لمواجهته في لقاء الإياب.

افتتح إبراهيما كوناتي أهداف المباراة لليفربول في الدقيقة 17 برأسية.

واضاف ساديو ماني الهدف الثاني للريدز في الدقيقة 35 بتسديدة سهلة في المرمى الذي كان خالي من حارسه.

وقلص داروين نونيز النتيجة بهدف أول لبنفيكا في الدقيقة 48 بتسديدةى من داخل منطقة الجزاء.

وأختتم لويس دياز ثلاثية ليفربول بهدف جميل في الدقيقة 88 بعد مراوغته للحارس ببراعة.

ويحتاج ليفربول في الإياب إلى التعادل أو الفوز بأي نتيجة أو حتى الهزيمة بفارق هدف ليضمن تأهله لنصف نهائي دوري أبطل أوروبا.

وشهدت المباراة مشاركة محمد صلاح فيها أساسيا حتى استبداله في الدقيقة 60.

ملخص المباراة

سيطر ليفربول على الكرة ومجريات اللقاء وسط تراجع دفاعي من أصحاب الأرض. وفي الدقيقة 17 أرسل أندرو روبرتسون عرضية من ركلة ركنية من الناحية اليسرى قابلها كوناتي برأسية قوية سكنت الشباك ليعلن عن الهدف الأول لليفربول.

وكاد إيفرتون لاعب بنفيكا يدرك التعادل سريعا في الدقيقة 23 لكن تسديدته مرت بجوار المرمى.

وفي الدقيقة 24 كاد لويس دياز يسجل هدفا ثانيا لليفربول لكن تسديدته تصدى لها حارس بنفيكا.

وعقب 10 دقائق أرسل أرنولد تمريرة طولية قابلها لويس دياز برأسية إلى ماني الذي سدد بسهولة في الشباك ليعلن عن الهدف الثاني لليفربول.

وفي الدقيقة 45 انفرد صلاح بمرمى بنفيكا لكن تسديدته كانت في وسط المرمى وأبعدها حارس بنفيكا.

ومع بداية الشوط الثاني أخطأ كوناتي في تقدير تمريرة عرضية زاحفة لتمر الكرة من بين قدميه وقابلها داروين نونيز بتسديدة لم تخطئ المرمى ليعلن عن الهدف الأول لبنفيكا.

وتألق أليسون بيكر وتصدى لتسديدة إيفرتون ليحرم بنفيكا من هدف ثان.

وفي الدقيقة 60 خرج محمد صلاح وتياجو ألكانتارا وساديو ماني وشارك بدلا منهم جوردان هندرسون وروبرتو فيرمينو وديوجو جوتا.

وطلب لاعبو بنفيكا في الدقيقة 67 بالحصول على ركلة جزاء بداعي إعاقة فيرجيل فان دايك لداروين نونيز لكن الحكم لم يحتسب أي شيء.

وفي الدقيقة 88 مرر نابي كيتا بينية جميلة وضرب لويس دياز مصيدة التسلل وراوغ حارس بنفيكا ببراعة وسدد الكرة في الشباك ليعلن عن الهدف الثالث لليفربول.

وتمر الدقائق الأخيرة من المباراة دون خطورة ليحقق  ليفربول فوزاً غاليا بثلاثة أهداف لهدف ويقترب من الصعود للدور نصف النهائي من بطولة دوري أبطال أوروبا

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.