الصراط المستقيم

رئيس “دينية النواب”: أصحاب الافكار الإرهابية بعيدون عن حقيقية الإسلام

اعلان

كتبت : عبير على

الدكتور أسامة العبد،

قال الدكتور أسامة العبد، رئيس لجنة الشئون الدينية بمجلس النواب، أن أصحاب الافكار الإرهابية المنحرفة ابعد ما يكونوا عن حقيقية الاسلام،  الذي حرم الدماء والتخريب، مؤكدا أن الدين الإسلامي لا يعرف التطرف على الإطلاق ولا التعصب ولا التشدد.

وأوضح العبد في بيان له اليوم السبت 15 يوليو 2017 ، أن الحادث الارهابي الذي استهداف رجال الشرطة في البدرشين يأتي في إطار الحرب المستعرة على مصر من قبل أصحاب الافكار المنحرفة، مضيفا  “ديننا يحارب الفكر المتطرف، فالإرهاب لا دين ولا وطن ولا عقل له، ولذلك ينبغي على المجتمع الدولي الوقوف بكل حسم ضد اصحاب هذه الأفكار.

 وأضاف أن  الله بعث نبيه رحمه للعاملين وقال في كتابه الكريم “وما أرسلناك إلا رحمة للعاملين”، مطالبا بتكاتف كافة الجهود الإقليمية والدولية لدحر الإرهاب ومواجهة جميع اصحاب المناهج المنحرفة.

وتقدم رئيس “دينية النواب ” بالعزاء إلى أهالي الشهداء  من رجال الشرطة والقوات المسلحة داعياً الله أن يتغمدهم بواسع رحمته ويسكنهم فسيح جناته ويلهم ذويهم الصبر والسلوان، متمنيا للمصابين الشفاء العاجل.

 

اعلان

مقالات ذات صلة

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى