الرياضة

زيزو: أزمة عبد الله السعيد كانت اختبارًا صعبًا لمجلس الأهلي بقيادة بيبو

 

كتبت عبير علي.

قال الكابتن عبد العزيز عبد الشافي، المدير الرياضي للنادي الأهلي، إن عبد الله السعيد، لاعب الأهلي، تنازل عن بعض طلباته المادية مقابل التجديد للأهلي رغبة منه في الاستمرار في صفوف الفريق، مشيرًا إلى أنه حدث تقارب وإقناع بين القلعة الحمراء و”السعيد” في نقطة وسطية.

وأضاف “عبد الشافي”، خلال لقائه ببرنامج “يحدث في مصر” الذي يقدمه الإعلامي شريف عامر، ويذاع على فضائية “إم بي سي مصر”، أن ما حدث في أزمة “السعيد” من المواقف النادر حدوثها بالنادي الأهلي، مشيرًا إلى أن اللاعب يمتلك قدرات فنية في الكرة تميزه عن الآخرين، ولابد أن يكون مقابلها ميزة مادية.

وأوضح المدير الرياضي للنادي الأهلي، أن جماهير الأهلي صبرت كثيرًا على “السعيد” لحبهم له، وأن إدارة النادي قدرت ذلك الصبر، وكانت حريص على التعامل مع الحالة النفسية للاعبين.

وكشف “عبد الشافي”، عن أن حسام غالي، لاعب الأهلي، كان له دورًا كبير في حسم أزمة التجديد لـ”السعيد”، مشيدًا بدور المستشار تركي آل شيخ، رئيس الهيئة العامة للرياضة السعودي والرئيس الشرفي للنادي الأهلي، في إنهاء الأزمة، مؤكدًا أن “آل شيخ” كان له دور كبير في حسم التعاقد وأنه دائمًا ما ظيهر في الأوقات الصعبة التي يمر بها النادي، موضحًا أن “آل الشيخ” أقنع عدد من الشركات بتمويل التجديد لـ”السعيد”.

وأشار المدير الرياضي للنادي الأهلي، أن أزمة عبد الله السعيد كانت اختبارًا صعبًا لمجلس إدارة النادي برئاسة الكابتن محمود الخطيب، وتمكن من مجلس الإدارة من اجتيازه بنجاح.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

إغلاق