تقارير وتحقيقات

شريان حياة المصريين يتحول لمقلب للقمامة

اعلان

الأقصر / حمادة بدران

الماء مصدر الحياة فقال الله تعالى  ( وجعلنا من الماء كل شىء حى ) ، والنيل شريان حياة لمصر. ولاهميته في حياة القدماء المصريين قاموا بتقديسه وأصبح ضمن المعبودات باسم الإله ( حابى ) ويقدمون له القرابين كما يوجد فى المعابد آبار مقياس لمنسوب مياة النيل ويتم تحديد الضرائب على قدر ارتفاع المنسوب .
ولكن المصريين المعاصرين للاسف  يرتكبون جرائم كثيرة في حق النيل باهدار ونلويث مياهه .وأصبح النيل بطوله من بدايته فى أسوان وحتى نهايته رشيد ودمياط يصرخ و يئن من كثرة ما يتحمله من كميات التلوث من مصانع تصرف فيه الصرف الصناعى غير المعالج ، وفنادق العائمة تصرف الصرف الصحى والفلاحين يلقون الحيوانات النافقة فى النيل وايضا البعض يلقى القمامة فى مياة النيل.
وللاسف وصل الأمر و الاعتداء على حرمة وقدسية النيل أصبح مقلب قمامة فى منظر مؤلم ومحزن ومؤسف فى المدن وليس القرى ومرفق صورة لمقلب قمامة على النيل مباشرة فى مدينة اسنا جنوب الاقصر
في ظل أزمة المياه التي نواجهها يجب علينا الحفاظ على مياة النيل من التلوث بالتوقف الفوري عن صرف المصانع و الفنادق العائمة فيه . وتغليظ العقوبة على كل من تسول له نفسه بإلقاء المخلفات فى النيل.
اعلان

مقالات ذات صلة

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى