أراء وقراءات

شعاع الشمس

لما شعاع الشمس

صبَّح على خدودِك

ميِّل على شطك

من شوقه لوجودك

مع كل موجة حب

يهمس بأشواقه

من حبه وحنانه

للموج وشطآنه

للقلعة وجمالها

مع كل همسة موجة

ترمش له بعينيها

ترمي شباك الحب

مغزولة بدلالها

*

وانتي يا حبيبتي

نايمة في حضن الليل

مع ضمة العاشقين

ليلك وسادة حب

بتريح الملايين

وبترمي أحلامهم

جوه في بير مسعود

لما شعاع الشمس

على شطك المجنون

يكتب قصيدة شعر

في بحرها المفتون

بحورية نايمة هناك

بتلم ضفايرها

وتطير مع الكروان

دا حلم ليلك راح

كان حلم بالإنسان

وساب شعاع الشمس

يحضن طفولتنا

ويدِلّْ خطوتنا

على خطوتَك يا صباح

————————–


د. أمين رمضان

١٤ ديسمبر ٢٠١٨

مقالات ذات صلة

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى