صحة و جمال

صحة الشرقية  : تنفيذ قافلة طبية شاملة في قرية جميزة بني عمرو

اعلان

كتب/ حسن ابوكباش

أكد الدكتور هشام شوقي مسعود وكيل وزارة الصحة بالشرقية، بتقديم خدمة طبية متميزة للمواطنين وخاصة في المناطق النائية والمحرومة بالمحافظة، تم تنفيذ القافلة الطبية العلاجية الشاملة، وذلك بقرية جميزة بني عمرو بمركز ومدينة ديرب نجم، والتي أستمرت لمدة يومان، وتم إتخاذ كافة الإجراءات الوقائية والإحترازية اللازمة وإتباع أساليب مكافحة العدوي، والتأكيد علي أعمال التطهير والتعقيم بجميع العيادات بالقافلة الطبية، حفاظا علي صحة وسلامة المواطنين والأطقم الطبية.

واشتملت القافلة على العديد من التخصصات الطبية هي “الباطنة، الجراحة العامة، القلب، العظام، الأطفال، النساء والتوليد، الأسنان، جلدية وتناسلية، تنظيم أسرة، الرمد، أنف وأذن” كما تم إجراء الفحوصات المعملية والكشف المبكر لأمراض السكر والضغط، وقامت القافلة خلال اليومان بتوقيع الكشف الطبي المجاني علي ١٤٦٧ مريض من أهالي القرية، وتم صرف العلاج اللازم لهم، وتحويل ٥ حالات تحتاج لإجراء عمليات جراحية للمستشفيات التابعة للمديرية، كما تم عمل جلسات توعية صحية وتثقيفية لأهالي القرية لتوعيتهم من إنتشار الأمراض الفيروسية، وتم عمل ندوات عن الكشف المبكر لأورام الثدي وطرق الفحص الذاتي للثدي، والكشف المبكر عن الإعتلال الكلوي والأمراض المزمنة، وأهمية متابعة الحمل الأم والجنين.

وقدم وكيل الوزارة الشكر لمنسقة القوافل العلاجية، وجميع الفرق الطبية وجميع المشاركين في هذا العمل لخدمة المرضي والمواطنين بالمحافظة.

 

وكيل وزارة الصحة بالشرقية يتفقد سير العمل بمركز طب الأسرة بالعزيزية 

أعلن الدكتور هشام مسعود إستكمال المتابعة المستمرة والمكثفة لمنافذ تقديم الخدمة الطبية بمحافظة الشرقية،

قام الدكتور هشام شوقي مسعود وكيل وزارة الصحة بالشرقية، بالمرور علي مركز طب الأسرة بالعزيزية التابع للإدارة الصحية بمنيا القمح، يرافقه مدير عام الشئون المالية والإدارية، ومديري إدارات التخطيط، والرعاية الأساسية، والإدارة الهندسية، والتفتيش المالى والإداري بالمديرية، ومدير الإدارة الصحية بمنيا القمح، ومدير المستشفي.

تفقد وكيل الوزارة سير العمل بالمركز، والخدمات الطبية الأولية المقدمة للمواطنين، ووحدة الكلي الصناعي، ووجه وكيل الوزارة بعمل دراسة لنقل مرضي الكلي الكائنين بالقرب من قرية العزيزية من قسم الكلي بمستشفي منيا القمح إلي وحدة الكلي بالعزيزية، مع زيادة عدد الشفتات بالوحدة، كما تفقد شبكة الغازات، وتم التأكد من توافر الأدوية والمستلزمات الطبية،

ووجه بتفعيل العيادات الخارجية وخدمة الأخصائي بالمركز، وذلك بعد أعمال الإحلال والتجديد، وأعمال التطوير التي تمت بالمركز، والتي بلغت تكلفتها 12 مليون جنيه، لخدمة المرضي والمواطنين من أهالي القرية، والمناطق المحيطة بها.

 

اعلان

مقالات ذات صلة

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى