سياسة

صحفى يطالب استراليا بتجريد الجنسية من المنتمين لتنظيم داعش الارهابى

 

كتبت عبير علي.

رحب الكاتب الصحفى أشرف حلمى المقيم باستراليا بقرار السلطات الأسترالية بتجريد 5 أشخاص مزدوجي الجنسية من الجنسية الأسترالية بسبب انتمائهم إلى تنظيم “داعش” الإرهابي وممارسة أنشطة إرهابية تتعارض مع القوانين الاسترالية ومنها القانون الصادر عام ٢٠١٥ والذى يتيح إلغاء مواطنة الأستراليين مزدوجي الجنسية الذين ينضمون إلى التنظيم الارهابى وحظر دخولهم إلى البلاد .

وطالب حلمى الحكومة الاسترالية تنفيذ قانون تجريد الجنسية على جميع الإرهابيين والمدانين بتهم التحريض على الاعمال الإرهابية والانضمام الى منظمات إرهابية تدعو الى القتل باسم الدين داخل وخارج أستراليا الذين يقضون عقوبات داخل السجون الأسترالية بعد أنتهائها كذلك الأشخاص الذين لهم علاقات مشبوهة مع منظمات إرهابية فى دول جنوب شرق أسيا , الشرق الأوسط وأفريقيا . كما ناشد حلمى السلطات الاسترالية بتشديد الرقابة على نشاط الجمعيات , المنظمات والمؤسسات المسجلة لدى الحكومة الاسترالية تحت بند ( غير قابلة للتربح ) وتلقى دعماً مادياً ولوجسيتناً حكومياً خاصة التى لها علاقات بدول أجنبية وذلك بشن حملات تفتيشية مفاجئة بصورة عشوائية لمراجعة كل ما يتعلق بشئونها الإدارية والمالية وإغلاقها واتحاد كافة الإجراءات القانونية ضد المسئولين عنها حال إكتشاف فساد مالى او إدارى لضمان تحقيق الأهداف التى قامت عليها هذه المؤسسات وعدم مخالفتها القوانين الاسترالية .

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

إغلاق