العالم من حولنا

صحيفة بريطانية : جيش الإحتلال تعمد قتل المعوق الفلسطيني أبو ثريا

كتبت : عزه السيد

كشفت نتائج عملية التشريح لجثة الشهيد الفلسطيني إبراهيم أبو ثريا مقتله بنيران جنود جيش الاحتلال الإسرائيلي، إثر استهدافه على حدود قطاع غزة برصاصة استقرت فوق عينه من الجهة اليسرى.
ونقلت وكالة انباء الشرق الاوسط الثلاثاء 16 يناير 2017 عن صحيفة “الإندبندنت” البريطانية نأكيدها أن إبراهيم أبو ثريا (29 عاما) الذي فقد ساقيه في غارة جوية إسرائيلية، أحد الفلسطينيين الأربعة الذين قُتلوا خلال اشتباكات عنيفة في 15 ديسمبر من العام الماضي.
وبحسب التقرير، تنصل الجيش الإسرائيلي من مقتل أبو ثريا، وقال إنه فتح النار على “المحرضين الرئيسيين” على الاحتجاجات العنيفة على الحدود مع قطاع غزة الذي قال إنهم يلقون قنابل حارقة وصخور، غير أن شهودا عيان أكدوا أن القعيد الفلسطيني لم يكن مسلحا.
يذكر أن السلطات في قطاع غزة أعلنت أمس الأول الأحد استخراج جثة المقعد الفلسطيني إبراهيم أبو ثريا الذي قُتل في قطاع غزة خلال مواجهات مع الجيش الإسرائيلي، لتشريحها وتقديم أدلة حول مسؤولية إسرائيل عن مقتله لمحكمة الجنايات الدولية.
كان أبو ثريا قُتل في قطاع غزة في 15 ديسمبر الماضي خلال مواجهات شرق مدينة غزة مع الجيش الإسرائيلي، احتجاجا على قرار الرئيس الأمريكي دونالد بالاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل.

مقالات ذات صلة

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى